عقب حادثة موكب باشاغا.. مجلس الدولة يدعو إلى ضبط النفس

أخبار ليبيا 24

دعا المجلس الأعلى للدولة، إلى إجراء تحقيق سريع ونزيه لمحاسبة المتورطين في حادثة موكب وزير داخلية الوفاق، فتي باشاغا.

وفي بيان له، الأحد، دعا المجلس الجميع إلى ضبط النفس، واتباع الطرق القانونية عبر مؤسسات الدولة لمعالجة هذه الحادثة، وإفساح المجال للجهات المختصة لتقصي الحقائق حول الواقعة بالطرق المشروعة.

وأكدت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق في بيان لها مساء الأحد، سلامة المفوض بالوزارة فتحي باشاغا وعدم تعرضه لأي أذى وذلك عقب تعرض موكبه لإطلاق النار بمنطقة جنزور غرب طرابلس عند الساعة الثالثة بعد الظهر أثناء عودته إلى مقر إقامته.

وكان قد نفى جهاز دعم الاستقرار تعرض وزير الداخلية في حكومة الوفاق فتحي باشاغا لعملية اغتيال، مشيرا إلى أن ما حدث هو سوء تنسيق وسوء تصرف من حراسات وزير الداخلية، حيث تصادف مرور سيارة تابعة للجهاز تزامناً مع مرور رتل باشاغا، وفوراً تمت الرماية من حراسات الوزير على السيارة المصفحة التابعة للجهاز بدون وجه حق مما أدى إلى مقتل أحد منتسبي الجهاز العضو “رضوان الهنقاري” من مدينة الزاوية، وإصابة أحد رفاقه .

 

زر الذهاب إلى الأعلى