البعثة الأممية: كوبيش سيواصل عقد لقاءاته مع الجهات الليبية الفاعلة

أخبار ليبيا24

قالت بعثة الأمم للدعم في ليبيا الخميس إن المبعوث الأممي الجديد يان كوبيش سوف يواصل لقاءاته مع الجهات الليبية الفاعلة، وذلك بعد اجرائه لسلسة من اللقاء في الشرق والغرب منذ توليه مهامه بشكل رسمي.

والتقى كوبيش، برفقة الأمين العام المساعد منسق بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ريزدون زينينغا، ومساعدة الأمين العام منسقة الشؤون الإنسانية، جورجيت غانيون، الخميس مع رئيس المجلس الرئاسي المكلف، محمد المنفي، وعضو المجلس الرئاسي المكلف، عبد الله اللافي في طرابلس.

وقد تمت خلال اللقاء مناقشة سبل الدعم التي يمكن للأمم المتحدة أن تقدمها للإسراع بتنفيذ خارطة الطريق التي وضعها ملتقى الحوار السياسي الليبي، بما في ذلك عقد جلسة رسمية لمجلس النواب لمنح الثقة للحكومة.

وأضافت البعثة، أن كوبيش أشار إلى التزام المنفي بخارطة الطريق التي أقرها ملتقى الحوار السياسي الليبي، بما في ذلك إجراء الانتخابات في 24 ديسمبر 2021، وأعرب عن استعداد الأمم المتحدة لتقديم كل الدعم الفني المطلوب إلى المجلس الرئاسي المكلف في المرحلة القادمة، وخاصة في دعم جهود المصالحة والعدالة الانتقالية وتوحيد مؤسسات الدولة.

كما التقى كوبيش، بوزير الدفاع في حكومة الوفاق الوطني، صلاح الدين النمروش، وكبار المسؤولين في وزارة الدفاع في طرابلس، وتمت مناقشة الوضع الأمني في البلاد وسبل تسريع تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار ودعم الجهود المستمرة للجنة العسكرية المشتركة (5+5).

وفي غضون ذلك، التقى كويش برئيس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات الدكتور عماد السايح، حيث لفتت البعثة إلى الأخير أطلعهم على الاستعدادات للانتخابات الوطنية المقبلة في 24 ديسمبر 2021، كما أعرب عن تقديره للدعم المستمر الذي تقدمه البعثة والمجتمع الدولي إلى المفوضية الوطنية العليا للانتخابات.

وأكد كوبيش إن الأمم المتحدة والشركاء الدوليين يؤيدون بشكل كامل إجراء الانتخابات التي تتيح الفرصة لليبيين لانتخاب ممثليهم بشكل ديمقراطي، مشيرًا إلى استعداد الأمم المتحدة لتقديم الدعم الفني اللازم للمفوضية لضمان نجاح هذه العملية الديمقراطية.

وفي نفس سياق اللقاءات التقى كوبيش الأربعاء في القبة برئيس مجلس النواب وبمجموعة من أعضاء مجلس النواب، لتبادل وجهات النظر حول سبل المضي قدماً، لاسيما فيما يتعلق بعقد جلسة رسمية لمجلس النواب في أقرب وقت ممكن، للتصويت بالثقة للسلطة التنفيذية المؤقتة الجديدة.

زر الذهاب إلى الأعلى