ارتفاع عدد جثث مأساة الأسرة السودانية بوسط الصحراء جنوب الكفرة

أخبار ليبيا24

ارتفع عدد الجثث التي عثر عليها لأفراد الجالية السودانية الذين ظلوا طريقهم في الصحراء أثناء محاولتهم الوصول إلى مدينة الكفرة إلى 16 جثة، فيما لا يزال هناك خمسة مفقودين، وفقًا لما أكده جهاز الإسعاف والطوارئ، في تصريح لأخبار ليبيا24.

وقال، مدير جهاز الاسعاف والطوارئ بالكفرة، إبراهيم بالحسن، الخميس، إن عناصر جهاز الإسعاف والطوارئ الكفرة عثروا على ثمانية جثامين أخرى تعود لمواطنين من الجالية السودانية في المنطقة المحيطة التي عثر فيها على السيارة المعطلة.

وبيّن بالحسن، أن العثور على الجثث الجديدة، جاء بعد مهمة تفتيش منذ ثلاثة أيام بالصحراء الكبرى، برفقة عناصر كتيبة سُبل السلام والنيابة العامة، وذلك بعد أن عثر على سيارة بعمق الصحراء وسط الكثبان الرميلة.

وأضاف، “تمكن فريق الطوارئ في ثالث يوم من العثور على جثث لعائلتين مكونتين من 4 نساء و4 أطفال في مشاهد تتقطع لها القلوب حزناً، حيث وجدنا جثث لأطفال ملقاة بوسط الصحراء متوفيين ملاصقين لأمهاتهم اللاتي فارقن الحياة أيضًا بسبب العطش”.

وقال بالحسن، إن عدد الجثث التي تم انتشالها إلى الآن وصل إلى 16 جثة، ولازال هناك خمسة أخرى مفقودة، وفقاً لأقاربهم والنيابة العامة.

وكان فريق الإسعاف والطوارئ الكفرة قد عثر جثث عائلة سودانية من ثمانية أشخاص قضوا نتيجة العطش والجوع بعد العثور على السيارة التي كانت تستقلها على بعد 420 كلم جنوب الكفرة.

 

زر الذهاب إلى الأعلى