الذكرى العاشرة للثورة في ليبيا

أخبار ليبيا24

تحل على ليبيا غدا الذكرى العاشرة لثورة 17 فبراير 2011 التي أطاحت بنظام معمر القذافي وسط آمال جديدة بتحسن الوضع والتعايش السلمي بين جميع مكونات وتوجهات المجتمع الليبي.

وينتظر الليبيين، خلال هذه الفترة منح الثقة للسلطة التنفيذية الموحدة المؤقتة الجديدة من أجل عودة الاستقرار إلى البلاد، وصولًا إلى أجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية المتفق على عقدها نهاية هذا العام.

وقد تعثرت ثورة الشعب الليبي في مسارها الذي امتد لنحو عقد كامل وسط حالة من الانقسام بسبب التجاذبات السياسية والاقتتال الداخلي والتدخلات الخارجية، إضافة إلى تعرض البلاد لهجمات إرهابية من قبل التنظيمات الإرهابية الدخيلة على البلاد.

 وخلال المدة الماضية، كان القتال والنزوح والتهجير والانهيار الاقتصادي والتردي المعيشي والتدخلات الخارجية وجلب المرتزقة من أبرز ملامح الوضع في البلاد.

وبمناسبة الذكرى الجديدة قررت حكومتا الوفاق والمؤقتة اعتبار يومي الأربعاء والخميس عطلة رسمية في كافة المؤسسات، حيث قدمتا التهاني للشعب الليبي.

 

زر الذهاب إلى الأعلى