دراه: بقاء المرتزقة يؤكد أن حفتر لا يريد استقرار المنطقة

دراه يتهم الأمم المتحدة بفشل تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار

أخبار ليبيا 24 – متابعات

حمّل الناطق باسم غرفة عمليات تحرير سرت والجفرة التابعة لقوات الوفاق، عبدالهادي دراه، الأمم المتحدة مسؤولية فشل تنفيذ بنود اتفاق وقف إطلاق النار، على رأسها خروج المرتزقة خلال 90 مدة يوما التي تنتهي اليوم بحسب اتفاق اللجنة العسكرية المشتركة “5+5” الموقع في جنيف بشهرأكتوبر الماضي.

دراه قال، في تصريحات لموقع “الجزيرة نت” – التابع لجماعة الإخوان الإرهابية – إن بقاء المرتزقة يؤكد أن خليفة حفتر لا يريد استقرار المنطقة وأمنها، مضيفا أن الأمم المتحدة رعت اتفاق وقف إطلاق النار ولم تستطع عبر مجلس الأمن الدولي إجبار المرتزقة والجنجويد والتشاديين على مغادرة الأراضي الليبية.

وأوضح أن اتفاق وقف إطلاق النار يشير إلى سحب المرتزقة، ونزع الألغام، ثم فتح الطريق الساحلي، وعودة القوات إلى ثكناتها العسكرية، مبينا أن الأمم المتحدة وممثلي الدول الكبرى لم يقدموا أي ضمانات لعدم استخدام حفتر المرتزقة مجددا في الحرب إذا تم فتح الطريق الساحلي وعادت القوات إلى ثكناتها العسكرية.

وذكر أن غرفة عمليات “سرت الجفرة” أبلغت الأمم المتحدة بقدرة الخبراء الليبيين في قوات حكومة الوفاق على نزع الألغام إذا تحصلوا على الخرائط الكاملة للألغام التي زرعها المرتزقة في الأحياء المدنية والطريق الساحلي والمنشآت الحيوية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى