النجار: الوساطة ونفوذ المليشيات أهم العراقيل أمام خطط توزيع لقاح كورونا

النجار: الصعوبات تكمن في الارتفاع الكبير في عدد الإصابات بالفيروس

أخبار ليبيا 24 – صحة  

أكد مدير المركز الوطني لمكافحة الأمراض بدر الدين النجار، أن الخطط الموضوعة بشأن توزيع لقاح فيروس كورونا، الذي ستصل أول دفعه منه بعد أربعة أشهر، على أقل تقدير، ستلاقي صعوبات جمة.

النجار أوضح ، في تصريحات لموقع “العربي الجديد”، أن الصعوبات تكمن في الارتفاع الكبير في عدد الإصابات بالفيروس، مقابل عدم كفاية مراكز العزل التي تشهد ازدحامًا كبيرًا وسط نقص كبير في الأسرة وأنابيب الأكسجين اللازمة للمرضى.

ورغم تأخّر وصول اللقاح المتفق عليه، يرى أنّ العدد كافٍ لتلقيح نحو مليون ونصف المليون ليبي، مُعرِبًا في الوقت نفسه عن مخاوفه من حدوث تجاوزات قد تعرقل الخطط كالمحاباة والوساطة بسبب سوء الإدارة في البلاد، ونفوذ المجموعات المسلحة في بعض المناطق، وفقا لتأكيده.

وأعلنت اللجنة العليا لمكافحة جائحة كورونا في طرابلس، الخميس الماضي، أنها اجتمعت مع المركز الوطني لمكافحة الأمراض ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسف” بهدف التباحث في عملية توزيع اللقاح الخاص بالفيروس.

وحددت اللجنة، بحسب بيان لها، الفئات المستهدفة باللقاح، مع تكليف لجان عدة بالعمل على خطة التطعيمات الوطنية للفيروس، وتم الاتفاق على أن الفئة الأولى المُستهدفة هي الطواقم الطبية، بالإضافة إلى المصابين بأمراض مزمنة، وكبار السن.

ووصل إجمالي الإصابات بفيروس كورونا المستجد، في ليبيا، 111 ألف حالة، والمتعافين 88.930، و1715 حالة وفاة، منذ بدء تفشي الفيروس في ديسمبر 2019م، حتى الآن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى