نقابة المعلمين تطالب بالتحقيق المستعجل في تجاوزات وزير التعليم

نقابة المعلمين : "بومريز"ماهو إلا معرقل وكائد لاحتياجات المعلمين

أخبار ليبيا 24 – متابعات

أصدر مكتب المحامي العام بالبيضاء خطابًا إلى رئيس ديوان المحاسبة لمطالبته بفحص حسابات وزارة التعليم بالحكومة المؤقتة ومراجعة العقود المبرمة من قبلها للتحقق من مطابقتها للتشريعات النافذة، وذلك بناء على شكوى من النقيب العام للمعلمين.

النقابة العامة للمعلمين أوضحت من جهتها، في بيان لها، أن طلب المحامي العام، جاء وفق عدة شكاوي مقدمة من جهات مختلفة للنقيب العام الذي بدوره أحالها لأجل التحقيق المستعجل في تجاوزات وزير التعليم بالحكومة المؤقتة فوزي بومريز، مضيفة أن المحامي العام، بدوره، أحال الشكوى إلى ديوان المحاسبة للتحقيق فورًا والنظر العاجل في هذه التجاوزات.

وذكرت النقابة أنه تبين بعد المتابعة والاختصاص من قبل النقيب العام وكل ما يقوم به وزير التعليم الآن ضد النقابة العامة، تعتبر إجراءات غير قانونية وكيد كبير على المعلم والنقابة، ويدعي أنه حريص على المعلمين، وماهو إلا معرقل وكائد لاحتياجات المعلمين، وفقا للبيان.

وبيّنت النقابة أن ألاعيب بومريز أصبحت واضحة وأمره مفضوحًا أمام الجميع، متهمة إياه بإعطاء الأمر بإطلاق الرصاص على المعلم في الميادين، وأنه من أمر بوضعهم في السجون ووقف ضدهم في مظاهراتهم السلمية وطمس هويتهم واشترى بعض “الذمم الرخيصة” لشق الصف.

وأكدت أنها تسير بخطى ثابتة، ولن تتهاون أو تتراجع، ولن تسكت على أفعال الوزير، مضيفة أن كل إجراءات النقابة قانونية ولا يستطيع المساس بها، وكل ما يفعله الوزير أمور كيديه لا تسمن ولا تغني من جوع، وأنهم سيكونون له بالمرصاد ولن يصمتوا على التجاوزات المالية من قبل الوزارة.

وكان النقيب العام للمعلمين بليبيا، عبدالنبي صالح النف، قال في حوار صحفي، نهاية الشهر الماضي، إن مستقبل العام الدراسي الجديد مرهون بمدى تجاوب حكومتي “الوفاق والمؤقتة”، مع مطالب المعلمين والتي تتمثل في تنفيذ القانون رقم 4 لسنة 2018م والقاضي بزيادة مرتبات المعلمين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى