الأعلى لمشيخة الطرق الصوفية يدين اعتداء هيأة الأوقاف على إحدى الزوايا في السلماني ببنغازي

أخبار ليبيا24

أدان المجلس الأعلى لمشيخة الطرق الصوفية بليبيا بأشد عبارات الإدانة والشجب والاستنكار اعتداء الهيأة العامة للأوقاف على مقر الزاوية البرهامية الدسوقية بمنطقة السلماني (602) بمدينة بنغازي بزعم تحويلها إلى مقر لهيأة الزكاة.

وقال المجلس في بيان تابعته “أخبار ليبيا24” إن هذا الاعتداء يعد اعتداءً صارخًا على مقار الزوايا الصوفية التي ما فتأت تتعرض للتهديد والاعتداء من قبل المسيطرين على الهيأة العامة للأوقاف.

وأكد المجلس الأعلى لمشيخة الطرق الصوفية أن هذا الاعتداء يعتبر مخالفًا لكافة اللوائح والقوانين بشأن مقرات وأحباس الزوايا الصوفية وتغيير نشاطاتها التي أنشأت من أجلها.

وناشد المجلس الأعلى رئيس الحكومة الليبية ورئيس الأركان العامة للجيش الليبي ورئيس جهاز الأمن الداخلي بالتدخل فوراً وإنهاء هذا العبث بأملاك المسلمين ومقدساتهم.

وطالب المجلس منظمات حقوق الإنسان العالمية ومنظمة “يونسكو” بالقيام بدورها المنوط بها وكذلك الهيأة العالمية لازدراء الأديان التابعة للأمم المتحدة والمبعوثة الأممية لليبيا ستيفاني ويليامز بمخاطبة الجهات المسؤولة في برقه بالخصوص.

وذكر المجلس الأعلى لمشيخة الطرق الصوفية الهيأة العامة للأوقاف بقرار الحاكم العسكري سابقاً بخصوص فصل مكتب الزوايا والطرق الصوفية عن الهيأة العامة للأوقاف وضمه للنقابة العامة للسادة الأشرا.وحذر المجلس بأن الاعتداء على مقرات الزوايا الصوفية تسبب في احتقان كبير بين مرتاديها ونخشى وقوع مصادمات وحدوث مالا يحمد عقباه خصوصا وإن السلاح منتشر بأيدي كثير من الناس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى