إجراء تبادل لـ30 محتجز بين الطرفين في منطقة الشويرف جنوب غرب ليبيا

أخبار ليبيا24- خاص

قال عضو لجنة (5+5) العقيد مصطفى يحي إن عملية تبادل لـ 30 محتجز جرت بين الطرفين في منطقة الشويرف جنوب غرب ليبيا.

وأوضح يحي في تصريح لـ”أخبار ليبيا24″ أن عملية التبادل هي الثالثة من نوعها، مؤكداً أن عمليات التبادل لن تتوقف حتى يعود كل محتجز إلى ذويه ومدينته.

وأشار عضو لجنة (5+5) إلى أن، عمليات التبادل امتداد لجهود الخيرين من أبناء الوطن، والذين يعملون على وقف نزيف الدم والاقتتال، وتنفيذ اتفاق لجنة العشرة (5+5).

وكان تبادلًا لعدد 6 محتجزين جرى بين الطرفين في منطقة الشويرف جنوب غرب ليبيا نهاية شهر ديسمبر من العام 2020.

وقال مصطفى يحي في تصريح سابق لـ”أخبار ليبيا24″ إن التبادل كانت بحضور أعيان من مدينة مصراتة والشويرف.

وكان مدير إدارة التوجيه المعنوي بقوات الجيش الوطني اللواء خالد المحجوب استقبل المجموعة الثالثة من العسكريين المحتجزين الذين تم إطلاق سراحهم ضمن اتفاقية لجنة 5+5 العسكرية بمدينة سرت.

وقال المحجوب خلال كلمة وجهها للعسكريين بمناسبة إطلاق سراحهم أمس الأربعاء :”إن قائد الجيش المشير خليفة حفتر كلّفه باستقبالهم وكلف لجنة خاصة لمتابعة شؤونهم وأوضاعهم الصحية.

وأضاف المحجوب “أن القوات المسلحة لا تترك أبنائها ولا تترك جنودها ولا تترك ضباطها ولا تترك من في صفها”.

يشار إلى أن عملية التبادل الأولى بين الطرفين تم فيها تبادل 48 محتجز بين الطرفين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى