شباب مصراتة بالمنطقة الشرقية وأعيان سوسة يدعمون مبادرة عقيلة

المكونات ترفض مسودة الدستور وتطالب بالرجوع إلى دستور 1951

أخبار ليبيا 24 – خبر  

أعلنت رابطة شباب قبائل مصراتة بالمنطقة الشرقية، خلال لقائهم أمس الإثنين، مع رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، في مكتبه بمدينة القبة، دعمهم لمبادرة الأخير التي تكرس لتقسيم ليبيا إلى أقاليم، مؤكدين أنهم يرفضون أي آلية لا تتوافق مع المبادرة.

وبحسب بيان للمكتب الإعلامي لمجلس النواب، فأن الرابطة أعربت أيضا عن دعمها للمؤسسة العسكرية ومسار الحوار العسكري “5+5” ودعم وقف إطلاق النار، مشددين على أن انعقاد المجلس لا يكون إلا في مقره الدستوري ببنغازي أو المؤقت في طبرق.

وطالب شباب مصراتة بأن تكون مدينة سرت مقرًا مؤقتًا للمجلس الرئاسي والمصرف المركزي، رافضين مشروع مسودة الدستور والرجوع إلى دستور 1951م، كما طالبوا بخروج القوات الأجنبية ودعم بعثة الأمم المتحدة في ليبيا.

كما أعلن أيضا حكماء وأعيان مدينة سوسة، خلال لقائهم أمس الإثنين مع عقيلة صالح، دعمهم مبادرته زاعمين أنها الطريق الوحيد للخروج من الأزمة الحالية، حيث أكدوا على دعمهم لصالح سياسيًا واجتماعيا بكل قوة وعزم لإنجاح مبادرة و”الخروج من المحنة الراهنة للوصول بالبلاد إلى بر الأمان”، بحسب البيان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى