سيالة يلتقي لافروف في موسكو

أخبار ليبيا24

أجرى وزير الخارجية في حكومة الوفاق محمد سيالة، اليوم الأربعاء، زيارة رسمية إلى العاصمة الروسية موسكو، حيث التقى بنظيره الروسي سيرغي لافروف.

أعرب الوزيران، في ختام لقائهما، عن اهتمامهما بتقديم أكبر قدر ممكن لاستعادة الاستقرار إلى ليبيا.

وعقب المحادثات قال لافروف، في مؤتمر صحفي مشترك مع سيالة، إنهما أجريا مراجعة شاملة للعلاقات بين ليبيا وروسيا، لافتًا إلى موسكو تطلع لتثبيت وقف إطلاق النار في رغم بعض الخروقات.

وأضاف لافرورف، أن هناك إجماع في مجلس الأمن على ضرورة تنفيذ قرارات مؤتمر برلين، كما أننا نتفق على ضرورة دعـم الحوار السياسي في ليبيا والتصدي لمحاولات إعادة إشعال الحرب.

وتابع لافروف، أنه بعد “عدوان الناتو” حولت بعض القوى الخارجية ليبيا لساحة مواجهة جيوسياسية.

بدوره، قال وزير الخارجية في حكومة الوفاق، أنه ناقش مع الجانب الروسي مواصلة مباحثات ملتقى الحوار الليبي، ونأمل أن يحقق نتائج إيجابية.

وأضاف سيالة، أن التدخلات الخارجية أطالت أمد الأزمة الليبية ونأمل عدم تواصل الانقسام بمجلس الأمن، كما أننا طلبنا من روسيا دعم الاتفاقات الخاصة بانسحاب المقاتلين الأجانب من ليبيا.

وأعرب سيالة، عن أمله في أن تحذو موسكو حذو القاهرة التي وعدت بفتح سفارتها في ليبيا قريبا، لافتًا إلى أن حكومة الوفاق تلقت تأكيدًا من الشركات الروسية باستئناف أعمالها مع استقرار الوضع بليبيا.

وقال سيالة، إن زيارة وفد مصري رفيع المستوى إلى طرابلس أواخر الأسبوع الماضي كانت متأخرة جدا رغم أهميتها.

وأضاف، أن المفاوضات بينهما تطرقت إلى نتائج هذه “الزيارة الهامة”، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن الزيارة “تأخرت كثيرا”، ودعا الدول المعنية بالأزمة في ليبيا إلى مراجعة سياساتهم إزاء الوضع في هذا البلد.

 

زر الذهاب إلى الأعلى