باشاغا: نحن مستمرون في  مكافحة الفساد ولابد من المصالحة الوطنية

باشاغا : هناك حملات اعتقال كبيرة للفاسدين في الفترة المقبلة

أخبار ليبيا 24 – متابعات

قال وزير الداخلية بحكومة الوفاق فتحي باشاغا، أنه لا بد أن يكون هناك مصالحة وأن يعمل الجميع على توحيد الدولة ومؤسساتها لحماية هوية وثقافة البلاد.

باشاغا ذكر في مؤتمر صحفيّ له، أن جهود مكافحة الفساد الذي طال كافة المؤسسات ومنها وزارة الداخلية لازالت مستمرة، موضحًا أنه ستكون هناك حملات اعتقال كبيرة للفاسدين في الفترة المقبلة، بالإضافة لأهمية مساندة الرأي العام في مكافحة الفساد لإرجاع الأموال التي حُولت للخارج من قبل السارقين.

وبيّن أنه يأمل من مصرف ليبيا المركزي أن يتعاون مع “داخلية الوفاق” في توفير الإمكانيات اللازمة لتطوير عملها، مُضيفًا أنه تم وضع خطة لرفع مرتبات ومهايا منتسبي وزارة الداخلية وربط ذلك بالتدريب والتطوير، مُوجهًا التحية لـ”رجال الشرطة” على دورهم في ضبط الأمن في طرابلس أثناء العدوان.

وأردف أن الوزارة قامت بتوريد منظومة متطورة للتعرف على الوجوه تحت إشراف مكتب النائب العام، لافتًا إلى محاولة إحياء مشروع تركيب معامل متطورة لتحديد البصمة لضبط الأسلحة الخفيفة وجمع المتوسطة والثقيلة، مبيّنًا أن هذا المشروع توقف بسبب العدوان على العاصمة، حسب قوله .

وأشار إلى أنه سيتم تأمين شحنات الوقود المتجهة لجنوب البلاد من قبل مديريات الأمن شريطة أن يتم التفريغ بالمحطات مباشرة وليس بالمستودعات لضمان وصوله للمواطن، مُتطرقًا إلى حاجة وزارة الداخلية إلى تعيين 50 ألفا من العنصر النسائي ضمن هيكليتها، وإلى افتتاح وزارة الداخلية مكتبًا خاصًا بحقوق الإنسان ومكتبا لشؤون المرأة وآخر لحماية الأطفال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى