النعاس: ليبيا تحكمها ويليامز ويتبعها أشخاص مثل الدُّمى

النعاس: مجلس النواب في طرابلس بلا قيمة ولا يملك شئ

أخبار ليبيا 24 – متابعات

شن وكيل وزارة الدفاع بحكومة الإنقاذ السابقة، محمد النعاس، هجومًا حادًا على مجلس النواب، موضحًا أن أعضائه يتقاضون مرتبات ومزايا تفوق العشرين ألف دينار شهريًا، مُعتبرًا أنه ينقسم إلى ثلاثة مجالس هي “طبرق، وطرابلس، ونواب الكنبة”.

وقال النعاس، في تدوينة له، عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، إن مجلس نواب طبرق هو الذي عين من وصفه بـ”السفاح حفتر” قائدًا عامًا للجيش، مُضيفًا “نظريًا، عنده حكومة وجيش عميل”.

واعتبر مجلس النواب المنعقد في طرابلس بلا قيمة، قائلا “ما عنده شيء وما يتبعه شيء ولا يهش ولا ينش، وهو من أغرب البرلمانات التى عرفها التاريخ”.

وانتقد أيضًا النواب المقاطعين للمجلسين بقوله “برلمان الكنبة واخد راحته ويراقب فى الأمور ولما كشرت السنيورة الأمريكية ستيفاني ويليامز على أنيابها، سارع مجموعة من أعضائه للاشتراك في اللمة على قاعدة البركة في الجماعة، حسب وصفه ”.

ولم يتوقف النعاس عند انتقاد مجلس النواب، بل ذهب إلى المجلس الأعلى للدولة الاستشاري”، مُعتبرًا أنه “نسخة مشوهة” من المؤتمر الوطني العام السابق، قائلاً “يصول ويجول بلا هوية ولا مخالب له ولا أنياب، وأعضائه ينعمون بمزايا ومرتبات تليق بالمجهودات العظيمة التى يقدمونها للشعب المنكوب”.

واختتم بقوله: “النتيجة مسخرة اسمها ليبيا تحركها امرأة أمريكية جاءت من وراء المحيط يتبعها شخوص هم إلى الدّمى أقرب يتبعون كل ناعق ويرقصون فى كل ناد صم بكم عمى فهم لا يعقلون”.

وبدأ أكثر من 100 نائب بمجلسي نواب طبرق وطرابلس، الإثنين الماضي، في طنجة محادثات تهدف إلى توحيد مجلس النواب استعدادًا لاستحقاقات المرحلة الانتقالية القادمة، بعد الاتفاق في الملتقى السياسي بتونس على إجراء الانتخابات في 24 ديسمبر 2021م.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى