تركيا تخرج الدفعة الأولى لمركز تدريب عمر المختار من جيش الوفاق

خلال كلمته بالحفل .. النمروش : يصف تركيا بالأحباب والأصدقاء والأخوة

أخبار ليبيا 24 – متابعات  

تباهى وزير الدفاع بحكومة الوفاق صلاح النمروش بتعاون حكومته مع تركيا الذي أثمر عن تخريج الدفعة الأولى لمركز تدريب عمر المختار.

واعتبر النمروش، في سلسلة تغريدات عبر حسابه بـ”تويتر”، تعاون الوفاق مع تركيا بمثابة استكمال لتعاضد الأجداد عندما “تصدوا مجتمعين لقوى الغزو والعدوان والتآمر على ليبيا، فسالت الدماء واختلطت فروت هذه الأرض”، حسب قوله.

وزعم أن الدفعة الأولى لمركز تدريب عمر المختار، هم طليعة من شباب ليبيا يثبتون لأنفسهم وللعالم أجمع بأنهم قادرون على مواكبة العلم وتطوره، وعازمون على تسخير عقولهم قبل أجسادهم للدفاع عن وطنهم، قائلا “بالإرادة الصادقة سنأخذ بأيديهم، ونتصدى بهم ومعهم لكل من يحاول تشتيتهم وتهميشهم وشيطنتهم”.

ورأى أن تخريج الدفعة الأولى لمركز تدريب عمر المختار بمثابة الخطوة الأولى في مسيرة بناء جيل جديد للجيش الليبي متسلح بالعلم والمعرفة والتقنية، مضيفا “سنوظّف طاقات شبابنا المهدورة، مجددين الثقة فيهم، عاقدين على عزائمهم الآمال”.

وقبل أيام، كشف النمروش، أنه ناقش مع وزير الدفاع التركي خلوصي آكار، في اسطنبول تعزيز التعاون المشترك بين البلدين في مجال الدفاع والتدريب وتبادل الخبرات والمعلومات.

وقال النمروش، في تصريحات له، نقلها المركز الإعلامي لعملية “بركان الغضب”، أنه استعرض مع آكار، تقدم برامج التدريب التي سيتلقاها المنتسبون في معاهد التدريب التابعة لـ”دفاع الوفاق”.

وزعم أن مساعيه لتطوير وبناء القدرات وتعزيز التعاون الثنائي مع الدول التي وصفها بـ”الشقيقة والصديقة”، كانت ضمن أولويات زيارته لقطر، موضحًا أنه اطلع على البرامج التدريبية داخل مقر قيادة القوات الخاصة المشتركة والتجربة القطرية في مكافحة الإرهاب.

واختتم أنه وقع مع الجانب القطري علي بروتوكول التعاون في التدريب وبناء القدرات، مُعتبرًا أنه سيساهم في دعم وبناء الكوادر والقدرات والاستفادة من الخبرات.

وتأتي اتفاقيات النمروش، مع وزراء دفاع تركيا وقطر، رغم توقيع اللجنة العسكرية المشتركة “5+5” في جنيف لاتفاق وقف إطلاق النار، والذي يقضي بمغادرة القوات الأجنبية وإيقاف جميع الاتفاقيات العسكرية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى