بريطانيا تقدم دعمًا ماليًا للمساهمة في تسيير الحوار السياسي الليبي

أخبار ليبيا24

وقع ممثل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في ليبيا، جيراردو نوتو، وسفير المملكة المتحدة في ليبيا، نيكولاس هوبتون، اتفاقية تتبرع بموجبها المملكة المتحدة بمبلغ 395،656 ألف دولار أمريكي لبرنامج الحوار السياسي الليبي الذي تيسره بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

ولفت برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في ليبيا، إلى أن هذه المساهمة الجديدة ستُستخدم لدعم الحوار الليبي الداخلي، على النحو المبين في استنتاجات برلين، التي أقرها قرار مجلس الأمن 2510.

وخلال التوقيع، يوم الأربعاء، صرحت القائم بأعمال الممثل الخاص للأمين العام بالإنابة، ستيفاني ويليامز، بأن هذه المساهمة هي أحدث شهادة على الدعم السياسي والمادي، الذي تقدمه المملكة المتحدة منذ فترة طويلة لحل سياسي للأزمة الليبية، تحت رعاية الأمم المتحدة من خلال المحادثات بين الليبيين، والتي تيسرها بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

من جانبه، قال السفير هوبتون: “في هذه اللحظة الحاسمة من تاريخ ليبيا، أنا فخور بأن أكون هنا معكم جميعًا اليوم حيث تلتزم المملكة المتحدة بشدة بتنظيم منتدى الحوار السياسي الليبي”.

وأضاف، “نحن ممتنون للغاية لستيفاني ويليامز وفريقها في بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، بالإضافة إلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي لدعمهم لهذه المبادرة”.

وقال: “تدعو المملكة المتحدة جميع المندوبين والفاعلين السياسيين في جميع أنحاء ليبيا إلى مواكبة طموح الشعب الليبي؛ طموح للسيادة والاستقرار والأمن والازدهار تستحقه ليبيا بغنى. تواصل المملكة المتحدة دورها كشريك قوي لليبيا”.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى