سكاي نيوز: مفاوضات لتسليم “داعشيات ليبيا” لمصر وتونس والجزائر بعد انقضاء العقوبات

السلطات الجزائرية أول من توافق على استلام المتهمات

أخبار ليبيا 24 – متابعات

كشفت مصادر مطلعة، عن وجود مفاوضات بين السلطات القضائية في كل من ليبيا وتونس والجزائر ومصر، بشأن استلام داعشيات ألقي القبض عليهن في ليبيا.

وذكرت المصادر التي طلبت عدم الكشف عن هويتها، في تصريحات لفضائية “سكاي نيوز” عربية، أن السلطات الجزائرية وافقت على استلام المتهمات، مشيرة إلى أن الإجراءات القانونية تُتخذ حاليا بهذا الصدد.

وأوضحت، أن سلطات طرابلس، ألقت القبض على هؤلاء النسوة داخل جبهات القتال في مدينتي سرت وصبراتة، وقد ثبت تورطهن بالانضمام إلى تنظيمي داعش والقاعدة في ليبيا.

ولفتت، إلى أن بعض هؤلاء المعتقلات قد أنهت مدة عقوبتهن داخل سجون غرب ليبيا، حيث سبق أن رفضت بعض الدول استلام المتهمات بالانتماء إلى تنظيم داعش، وسط رفض شعبي في بعض هذه الدول لعودتهن.

ووفق تقارير عربية ودولية، لعبت نساء داعش في ليبيا دورًا كبيرًا في الجرائم الإرهابية التي ارتكبها التنظيم بالبلاد، وقد هرب البعض منهن إلى وجهات غير معلومة واعتُقل البعض الآخر وتم إيداعهن في السجون الليبية.

وخلال عملية تحرير سرت في عام 2016م، تم إلقاء القبض على عشرات النساء الداعشيات ممن كانوا مقاتلات شرسات في التنظيم، في حين تمكن بعضهن من الفرار إلى خارج المدينة، ولا يعرف إلى اليوم أماكن تواجدهن، بحسب ما أكده حينها، الناطق الرسمي لـ”البنيان المرصوص”، محمد الغصري، الذي صرح لـ”العربية” بأن “مصير المعتقلات ما زال مجهولاً وأن حكومة الوفاق، تعمل على التواصل مع سلطات بلادهم من أجل تسليمهن”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى