أمغيب ينتقد الحوارات الليبية برعاية الأمم المتحدة

أخبار ليبيا24

رأى، عضو مجلس النواب الليبي، سعيد أمغيب، أن بالإمكان حل الأزمة الليبية في خطوات بسيطة وفي فترة وجيزة من دون كثرة الحوارات، شريطة أن تكون هناك إرادة حقيقية صادقة لدى الشعب الليبي.

وقال أمغيب، في تدوينة على فيسبوك، الجمعة، إن “المُشكل الليبي يمكن أن يُحل في خطوات بسيطة وفي فترة وجيزة دون كثرة لقاءات أو زيارات أو مسارات وحوارات (استيفانية)؛ لو كانت هنالك إرادة وطنية حقيقية صادقة لدى الشعب الليبي تجبر البعثة الأممية على التوقف عن تشعب مسارات الحلول المنطقية وتمنع المجتمع الدولي من الاستمرار في إفساح المجال للسيدة (حوارات) من الخروج علينا كل يوم بحوار جديد ومسارات أكثر تشعبية”.

 وأضاف، “قد تصل (الحوارات) في يوم من الأيام إلى ما تسميه السيدة بالإنابة بحوار (أطفال ليبيا) لتثبت لنا أنها تستمع إلى كل شرائح المجتمع دون تهميش أو إقصاء لأحد”.

وتابع، “نحن نعلم جيداً كما تعلم هي أن هذه الحوارات لن تنتهي وإنها كلها من أجل فقط إطالة أمد الأزمة بدل حلها”، لافتًا إلى أن مسار 4 إبريل 2019 كان أقصر المسارات وأقربها لعودة وطن لا يريدون له أن يعود، وذلك في إشارة على ما يبدو إلى تاريخ عملية تحرير طرابلس التي أطلقتها القوات المسلحة، في ذلك التاريخ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى