الخارجية الأمريكية تجدد دعوتها لمغارة المقاتلين الأجانب لليبيا

الخارجية الأمريكية نتطلع لنقل السلطة والتحضير للانتخابات

أخبار ليبيا 24 – متابعات

أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، اليوم الإثنين، ترحيب بلاده باتفاق وقف إطلاق النار، الذي وقع عليه وفدي طرفي الصراع الليبي في محادثات اللجنة العسكرية المشتركة 5 + 5 التي تيسرها الأمم المتحدة في جنيف.

بومبيو أثنى في بيان صادر عن الخارجية الأمريكية، على القيادة الليبية من جميع الأطراف لاتخاذها هذه الخطوة التي وصفها بـ”الشجاعة”.

كما عبر عن تقديره للدور الحيوي الذي لعبته القائم بأعمال الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة ستيفاني ويليامز في تسهيل المحادثات.

وأكد بومبيو، على أهمية أن يستمر هذا التقدم وأن تدعم جميع أطراف النزاع هذا النجاح، كما ينص الاتفاق.

وشدد على أنه يجب على جميع المقاتلين الأجانب مغادرة البلاد في غضون 90 يومًا والسماح لليبيين بتقرير مستقبلهم.

 

وأعرب عن تطلعه إلى نتائج منتدى الحوار السياسي الليبي المرتقب عقده في التاسع من نوفمبر المقبل، الذي تيسره الأمم المتحدة، في دعم نقل السلطة إلى سلطة تنفيذية جديدة للتحضير للانتخابات الوطنية.

كما أعرب عن تطلعه إلى أن يعين الأمين العام للأمم المتحدة لمبعوث خاص جديد لليبيا سريعًا؛ وذلك لضمان إحراز تقدم في جهود الأمم المتحدة لدعم المصالحة الوطنية الليبية.

ودعا جميع الليبيين إلى مواصلة البناء على الزخم الإيجابي لاتفاق وقف إطلاق النار ، وكذلك جميع الجهات الخارجية إلى دعم هذه العملية.

وكانت ويليامز، أعلنت الجمعة الماضية، أن محادثات اللجنة العسكرية المشتركة (5+5) في جنيف، تُوِجَت بتوقيع الأطراف الليبية اتفاقا دائما لوقف إطلاق النار في جميع أنحاء الدولة الليبية.

 

واعتبرت ويليامز في كلمتها خلال مراسم التوقيع، أن الاتفاق يشكل علامة فارقة في مستقبل ليبيا، معبرة عن أملها أن ينجح الاتفاق بإعادة النازحين لمنازلهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى