نواب طرابلس يرحب باتفاق وقف إطلاق النار

أخبار ليبيا24

أعلن مجلس النواب في طرابلس اليوم السبت ترحيبه باتفاق وقف إطلاق النار الموقع بجنيف واستبعاد خيار الحرب بشكل نهائي.

وأعرب مجلس نواب طرابلس عن أمله في أن يؤدي الاتفاق إلى إيقاف التدخلات الخارجية وخروج المرتزقة بشكل عاجل من البلاد.

وأشار المجلس إلى أن مسؤولية الالتزام ببنود الاتفاق من قبل المشير خليفة حفتر وداعميه تقع على عاتق الأمم المتحدة والمجتمع الدولي.

وشدد مجلس النواب على ضرورة ألا يؤدي هذا الاتفاق إلى تعطيل العدالة وتجنيب مرتكبي الجرائم من الخضوع لها، موضحًا أن الاتفاق خطوة نحو الاستقرار والأهم هو خروج المرتزقة من الحقول والمنشآت النفطية، حسب زعمه.

وكانت قد توجت محادثات اللجنة العسكرية المشتركة بصيغة “5+5” في جنيف أمس جمعة بين وفدي اللجنة العسكرية المشتركة بتوقيع اتفاق دائم لوقف إطلاق النار في جميع أنحاء ليبيا.

ووصفت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا على صفحتها في “فيسبوك” هذا التوقيع بـ”الإنجاز التاريخي” حيت توصل الفرقاء الليبيون إلى اتفاق دائم لوقف إطلاق النار في جميع أنحاء ليبيا، مشددة على أن هذا الاتفاق يمثل نقطة تحول هامة نحو تحقيق السلام والاستقرار في ليبيا”.

وأشادت رئيس البعثة والممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة، ستيفاني وليامز بـ”وطنية” طرفي النزاع والتزامهما بوحدة ليبيا وسيادتها، معتبرة أن ما حصل اليوم لحظة سيسجلها التاريخ.

وقالت ويليامز: “ما أنجزتموه هنا يتطلب قدرا كبيرا من الشجاعة، لقد اجتمعتم من أجل ليبيا وشعبكم لتتخذوا خطوات ملموسة لإنهاء معاناته”.

وشددت المسؤولة الأممية على أن الاتفاق المبرم “يمكن أن يساعد في تأمين مستقبل أفضل وأكثر أمانا وسلما لجميع أنباء الشعب الليبي”، معربة عن أملها في أن يتيح الاتفاق للنازحين واللاجئين الليبيين داخل البلاد وخارجها العودة إلى ديارهم.

ومن جهته قال ممثل وفد القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية في محادثات جنيف امراجع العمامي اليوم الجمعة أنجزنا في جنيف مايصبوا إليه الليبيون حقنًا للدماء وبث روح السلام والأمن.

وثمن العمامي في كلمة له خلال مراسم توقيع اتفاق وقف إطلاق النار بين وفدي اللجنة العسكرية المشتركة “5+5″جهود بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا على رعايتها لاجتماعات اللجنة العسكرية.

وتابع ممثل الوفد :”استطعت أنا وزملائي ورفاقنا في المؤسسة العسكرية من الفريق الآخر من الجيش الليبي إنجاز مايصبوا إليه الليبيين والليبيات حقنًا لدماء الليبيين وبث روح السلام والأمن فيما بينهم”.

واختمم كلمته داخل مقر الأمم المتحدة بجنيف قائلا :”نحن سعداء بما أنجزنا وسنكون سنداً لتنفيذ هذه المقررات التي وافقنا عليها“.

ومن جانبه، أعلن المجلس الرئاسي يلحكومة الوفاق ترحيبه باتفاق وقف إطلاق النار لتمهيد الطريق أمام المسارات الاقتصادية و السياسية.

وأعلن المجلس الرئاسي إشادته بدور البعثة الأممية في تحقيق الاستقرار الذي يجب أن يكون قائما على العدل وضمان إبعاد شبح الحرب عن الليبيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى