متجاهلين خطاب الكراهية الموجه لغيرهم..اختطاف “بعيو” أشعل نشطاء مصراتة

أخبار ليبيا24

أبدى عدد من نشطاء مدينة مصراتة رفضهم الشديد لاستهزاء أحد مقدمي البرامج في قناة التناصح التابعة لتيار المفتي المعزول الصادق الغرياني باسم قبيلة أولاد “بعيو” على خلفية اختطاف رئيس المؤسسة الليبية للإعلام في حكومة الوفاق محمد عمر بعيو من منزله في منطقة السبعة في طرابلس.

وكان مقدم برنامج “سيمافروا 3” الذي يعرض على قناة التناصح المملوكة لدار الافتاء الليبية ورئيسها المدعو سهيل الصادق الغرياني ويقدمه أسامة الرياني قد أعلن عبر وسائل التواصل الاجتماعي عبر هذا البرنامج عن حلقة عنوانها بـ “بع يو”  ما أثار استهجان واستنكار أقاربه ونشطاء مصراتة.

صمت جميع هؤلاء النشطاء أمام تعمد الآلة الإعلامية التابعة لحكومة الوفاق وإعلامييها وناشطيها ومحلليها في حملة مستمرة من خطاب الكراهية والسب والشتم والتجني ضد مكونات وقبائل برقة وفزان وغيرهم ممن يختلف معهم في التوجه والفكر ووصفهم بأقذع الأوصاف التي لا يحتملها إلا ذميم.

قبائل برقة بكافة مكوناتها كانت وجبة دسمة على مائدة وسائل إعلام الوفاق أبرزها قناة “التناصح” التي تشن عليها اليوم الحروب والرفض والاستهجان من قبل هؤلاء النشطاء الذين قادتهم عصبيتهم القبلية والمناطقية لأن يعلنوا وقوفهم مع بعيو لأنه ابن مدينتهم حتى وإن اختلفوا معه في التوجهات والأفكار.

ساهمت وسائل إعلام الوفاق بهذا النهج الذي انتهجته في خلق هوة بين أبناء الشعب الليبي وشرخًا اجتماعيًا بين الليبيين وتسببت في إشعال الفتنة والكره بين أبناء الشعب الواحد فقط من أجل تحقيق مكاسب سياسية لتيار الإخوان والإرهابيين الذين يقدمون لهم الدعم.

المدون والناشط من مدينة مصراتة حمزة التريكي كان أحد الرافضين لعملية اختطاف بعيو والمستهجنين لعنوان برنامج قناة التناص الذي يرى أنه فيه إهانة وزرداء لاسم قبيلة بعيو حيث يقول :”المدعو أسامة الرياني مقدم برنامج سيمافرو قام بفعل مشين باستهزاء وازدراء أحد مكونات الشعب الليبي باسم قبيلة أولاد بعيو وجعل اسم القبيله مصدرا للاستهزاء والسخرية ومادة كوميدية”.

وتابع التريكي عبر حسابه الشخصي على “فيسبوك” :”فجورهم في الخصومة مع وزير الإعلام محمد بعيو جعلهم يظهرون على حقيقتهم ومشروعهم الدنئ لتفتيت مكونات الشعب الليبي والاستهزاء بأحد مكوناته”.

وختم المدون منشوره :”ألم يكفيك يا “تنظيم الغرياني” أكتر من 250 من قبيلة أولاد بعيو راحو ضحايا دفاعا عن مشروعكم في بنغازي وهجروا منها بسبب فتاوى أبيك ومصالحه الحزبية”.

وأعلن عماد عبدالله بعيو أنه تقدم بعريضة إلى النائب العام لليبي لمقاضاة قناة التناصح وكل المسؤولين فيها بالعطل والضرر والاستهزاء وجعل اسم عائلتنا مصدر سخرية واستهزاء في برنامج سيمافرو 3. 

وأكد أن قبيلة أولاد بعيو لم تدخل في صراع مع باقي القبائل والمكونات رغم عدم إنصافها من قبل المحتلين المتوالين لليبيا، موضحًا أن 250 من عائلتهم استشهدوا دفاعا عن مشروع الغرياني في بنغازي وخطف أخيه محمد وهجرت عائلة بعيو من بنغازي بسبب فتاوي الصادق الغرياني المفتي المعزول. 

ويقول مفتاح بعيو أحد أقارب محمد بعيو ومن أبناء عمومته في منشور أيضًا على “فيسبوك” :”الفجور في أنتن صوره، مليشيات الإعلام ترفع الغطاء عن سذاجتها وسطحيتها”.

ويضيف بعيو في منشوره :”الخصومة لحد الاستهزاء باسم عائلة وقبيلة حسبنا الله ونعم الوكيل وكفى واليوم وراه غدوة”.

فيما تقول الناشطة السياسية ميرفت اسماعيل السويحلي :”يا جماعة طرابلس خلينى بنخشلك جهوية شويا، توا أني ضد بعيو وأفعاله لكن ضد حتى السراج وأفعاله هو وسيالة ونواب طرابلس اللى أساس الفساد فى ليبيا وأساس عرقلة كل شئ فى ليبيا هما الطرابلسية اللى فى السلطة”.

وتتابع السويحلي :”لما تمسك بعيو لأنه فاسد أمسك معاه جماعة طرابلس اللى هما أس الفساد فى البلاد، ولا غير يا طرابلسية تسترجلوا على أي واحد مصراتى بس”.

وتضيف الناشطة :”هو الحق مش فيك الحق فى القوة اللى قاعدة تتفرج عليكم تنقوا فى الناس وفى منها تناصر فيكم، راهو اللى حط بعيو السراج مش بعيو حط روحه، يا كتيبة ترابلس وبوراس والتاجورى، ويا فتحي باشاغا فك البلا هذا وخلي الداخلية تخدم صح”.

وختمت منشورها قائلة :”ويا مصراتة فالحين غير فى بعضكم بس قالك دماء الشهداء ما تمشيش هباء قال، الكيل بمكيالين مش أسلوب ثورة ولا أسلوب دولة”. 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى