أطباء بلا حدود: مسلحون غرب ليبيا يحتجزون 60 مهاجرا في ظروف مروعة

أخبار ليبيا24

كشفت منظمة أطباء بلا حدود اليوم السبت أن جماعات ليبية مسلحة تتبع حكومة الوفاق تحتجز ما يقرب عن 60 مهاجرا، من بينهم 24 طفلا، في ظروف وصفتها المنظمة بـ”المروعة” مشيرة إلى أن المهاجرين اختطفوا منذ نحو أسبوعين.

وأكدت المنظمة في بيان لها أن مسلحين قاموا باختطاف المهاجرين بتاريخ 28 سبتمبر الماضي من مدينة العجيلات موضحة أنها أبلغت مكافحة الهجرة غير الشرعية عن الحادثة بعد يومين من حدوثها ، وأنها قامت بزيارة لمكان الاحتجاز.

وأوضحت منظمة أطباء بلا حدود أن ، معظم المحتجزين من غرب أفريقيا، تمكن عدد منهم من الفرار، فيما أطلق سراح البعض الآخر

ومن جهته قال رئيس بعثة منظمة أطباء بلا حدود في ليبيا غيوم باري:” خلال الزيارة شاهدنا 350 محتجز من نساء وأطفال ورجال في ظروف معيشية صعبة جدا وينامون على الأرض من دون الوصول إلى المياه أو الاستحمام أو المراحيض”.

وكانت منظمة أطباء ء بلا حدود قد أشارت إلى أن المجموعات المسلحة قد سرقت أشياء ثمينة ووثائق هوية من المحتجزين وذلك قبل أن تنقلهم لمستودع في مدينة صبراتة التي تعتبر إحدى أكبر نقاط الهجرة للأفارقة عبر البحر المتوسط.

وبحسب تقارير صحفية فإن معظم المسلحين الذين قاموا باختطاف المهاجرين ينتمون إلى مليشيات تُعرف باسم مليشيا “العمو”، وهي مليشيات مختصة بعمليات الاتجار بالبشر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى