خلال لقائه أردوغان.. السراج: سنواصل رفع درجة التأهب استعدادا لأي طارئ

أخبار ليبيا 24 – سياسة

التقى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، اليوم الأحد في إسطنبول، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لبحث مستجدات الأوضاع في ليبيا وتعزيز آفاق التعاون المشترك بين البلدين.

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي، أن المحادثات جرت بين الجانبين بحضور مسؤولين من ليبيا وتركيا، وذلك في إطار عملية التشاور والتنسيق وتبادل الآراء بين البلدين، وجدد الجانبين خلال المحادثات التأكيد على الحل السياسي للأزمة الليبية في إطار مخرجات مؤتمر برلين.

وفي هذا الصدد، قال السراج: “إنه في الوقت الذي نسعى فيه لتحقيق السلام على كامل التراب الليبي، فإننا سنواصل رفع درجة الاستعداد والتأهب لمواجهة أي طارئ مستفيدين في ذلك من التجارب السابقة”.

كما بحث الاجتماع الذي استمر لحوالي ساعتين، التعاون الأمني والعسكري وبالأخص في مجال بناء القدرات الدفاعية والأمنية الليبية من خلال برامج التدريب والتأهيل والتجهيز، إضافة إلى عدة مواضيع متعلقة بمكافحة الإرهاب، وذلك وفقا لمذكرة التفاهم في هذا الشأن والموقعة بين البلدين في نوفمبر الماضي.

واتفق الجانبان، على أن تشهد المرحلة المقبلة توسيع آفاق التعاون ليشمل مختلف المجالات الاقتصادية والتنموية، وتنفيذ اتفاق عودة الشركات التركية لاستكمال مشاريعها في ليبيا، ومنح الأولوية لمساهمة الشركات المتخصصة في مشاريع الخدمات وبرامج الصيانة والبدء بالقطاعات الحيوية وفي مقدمتها قطاعي الكهرباء والصحة، لإيجاد حلول جذرية لمشاكل القطاعين بكفاءة وفي زمن قياسي.

وبحسب المكتب الإعلامي، فقد جرت المحادثات بالقصر الرئاسي في إسطنبول وحضرها عن الجانب الليبي كل من وزير الخارجية محمد سيالة، ووزير التخطيط طاهر الجهيمي، ووزير الداخلية فتحي باشاآغا، ووزير الدفاع صلاح النمروش، ووزير المالية فرج بومطاري، ومستشار الرئيس للأمن القومي تاج الدين الرزاقي.

كما شارك في المحادثات عن الجانب التركي وزير الدفاع خلوصي أكار، ووزير الخارجية مولود تشاوش أوغلو، ووزير الداخلية سليمان صويلو، ووزير الخزينة والمالية براءت ألبيراق، إضافة إلى كبير مستشاري الرئيس التركي سفر طوران.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى