أبوظبي تدعو جميع الأطراف الليبية إلى الالتزام بالعملية السياسية

وزير الخارجية الإماراتي يعرب عن قلق بلاده البالغ إزاء التدخل العسكري لتركيا في ليبيا

أخبار ليبيا 24 – سياسة

دعا وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد آل نهيان، جميع الأطراف في ليبيا إلى الالتزام بالعملية السياسية تحت رعاية الأمم المتحدة والبناء على مخرجات برلين.

وفي كلمته التي ألقاها عبر تقنية الاتصال المرئي أمام الدورة الـ 75 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك أمس الثلاثاء، أكد بن زايد دعم بلاده للنداءات المتكررة لوقف إطلاق النار الفوري في ليبيا.

وشدد بن زايد، على مواصلة دولة الإمارات في دعواتها التي أطلقتها منذ اندلاع الصراع في ليبيا بالتوصل إلى حل سياسي سلمي للأزمة لتحقيق الأمن والاستقرار الدائمين.

وأعرب عن قلق بلاده البالغ إزاء التدخل العسكري لتركيا في ليبيا، معتبرا إياه الجزء المقلق من التدخلات الإقليمية في الشأن العربي والذي تسبب في تفاقم الأزمة الإنسانية وتقويض جهود التوصل إلى حل سلمي وزعزعة الاستقرار في المنطقة ككل، وفق قوله.

وقال وزير الخارجية الإماراتي: “لقد حذرنا مرارا من الأطماع التوسعية للدول الإقليمية في المنطقة وناشدنا المجتمع الدولي تكرارا وضع حد لهذه التدخلات في الشؤون الداخلية للدول ومحاسبة من يمولها”.

وأضاف عبدالله بن زايد: “ونذكر بموقفنا الثابت في رفض التدخلات الإقليمية في الشؤون العربية والاحترام الكامل لسيادتها والمتسق تماما مع القانون الدولي والأعراف الدولية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى