اليسير: المليشيات تغولت في غرب ليبيا وترفض أي مبادرة لإعادة السيادة

اليسير: كل فرصة للمليشيات فيها حرب هي فرصة فيها جني الغنائم

أخبار ليبيا 24 – متابعات

قال رئيس لجنة الدفاع والأمن القومي بالمؤتمر الوطني السابق، عبد المنعم اليسير أن الوضع متشظي في المنطقة الغربية، وأن هناك قوى مسلحة لا تخضع لأي سلطة وهي في الأصل قوى غير متجانسة وغير متفاهمة.

اليسير ذكر في تصريحات تلفزيونية أن تلك القوى المُسلحة في المنطقة الغربية ترضى بأي وضع سياسي هش، قائلاً “يعنى مجلس رئاسي، مؤتمر وطني يقع تحت تهديداتهم، أهم شيء لهم أن الأمر مفتوح للسفارات والوزارات والعقود والأموال”.

واسترسل في حديثه عن هذه المليشيات “كل فرصة فيها حرب هي فرصة فيها جني الغنائم فالآن أي مبادرة بالنسبة لهم للتفاهم مع القوات المسلحة أو أي جهة أمنية أو مؤسسة أمنية أو عسكرية من صلب مؤسسات الدولة لترسيخ سيادة وهيبة الدولة هذا الشيء مرفوض من جانبهم”.

وأكد اليسير أن ذلك الرفض ليس له علاقة بشخصيات أو شخص معين، إنما الرفض لأي قيادة عسكرية أمنية شرطية تأتي للمشهد لكي تفرض سيادة القانون أو سيادة الدولة، مضيفا “هذا مرفوض بالنسبة للمليشيات التي تغولت على الدولة”.

وكشفت قيادة قوات الجيش الوطني عن تفاصيل التوصل إلى اتفاق بشأن إنتاج وتصدير النفط.

وقالت في بيان لها نشره اللواء أحمد المسماري عبر صفحته على موقع فيسبوك، إن الحوار الليبي – الليبي الداخلي بدأ بمشاركة وتفاعل إيجابي من النائب بالمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق أحمد معيتيق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى