الأعلى للدولة يؤكد دعمه لجلسات الحوار بالمغرب وسويسرا

مجلس الدولة يدعم مسارات الاستفتاء على الدستور وتعديل السلطة التنفيذية وإعادة تسمية شاغلي المناصب السيادية

أخبار ليبيا 24 – سياسة

أكد المجلس الأعلى للدولة، دعمه لجلسات الحوار التي أقيمت في مدينتي بوزنيقة المغربية ومونترو السويسرية من خلال ثلاثة مسارات.

جاء ذلك خلال الجلسة التي عقدها المجلس اليوم الأحد في طرابلس، بحضور 85 عضوا، لمناقشة مستجدات الحوار السياسي، بحسب ما نشر المكتب الإعلامي للمجلس الأعلى للدولة.

وذكر المكتب الإعلامي، أن المجلس اتفق على دعم جلسات الحوار من خلال المسار الدستوري وإجراء الاستفتاء على مشروع الدستور، والمسار المتعلق بتعديل السلطة التنفيذية بتعديل المجلس الرئاسي من رئيس ونائبين ورئيس حكومة منفصل عن المجلس، والمسار المتعلق بتفعيل المادة (15) من الاتفاق السياسي بشأن الاتفاق بين مجلسي الدولة والنواب حول إعادة تسمية شاغلي المناصب السيادية.

وأشار المكتب الإعلامي، إلى أن مجلس الدولة اتفق خلال جلسته التي عقدت اليوم على توسيع دائرة النقاش حول هذه المسارات من خلال عقد اجتماعات مع كل الأجسام المنتخبة بالبلاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى