تعليقا على اجتماعات بوزنيقة.. التكبالي: مجلس النواب لم يتعلم من حوار الصخيرات

114

أخبار ليبيا 24 – خاص

علّق عضو مجلس النواب الليبي علي التكبالي، على جلسات الحوار التي انعقدت الأسبوع الماضي بين وفدي مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة بمدينة بوزنيقة المغربية بشأن إعادة تشكيل المناصب السيادية في الدولة.

وأكد التكبالي، أن مجلس الدولة يطالب مجلس النواب من خلال جلسات الحوار بالمغرب الجلوس ثانية لإعادة توزيع المناصب السيادية، مشيرا إلى أن مجلس النواب وأعضائه لم يتعلموا من حوار الصخيرات والكثير من الجلسات أن الطرف الذي يتعاملون معه لا يتحلى بالمصداقية، وفق تعبيره.

وقال التكبالي في تصريحاته لأخبار ليبيا 24: “نحن قلنا دائما أن الإخوان المسلمين يعطونك من الكلام المعسول، وفي الخفاء يفعلون ما يردون ويقودونك إلى حيث يردون، وللأسف الشديد أن مجلس النواب لم يتعلم أبدا من الصخيرات والكثير من الجلسات أن الطرف الذي يتعامل معهم غير صادق ولكنهم يتخلّقون الأوامر في الخفاء”.

وأضاف التكبالي: “فبعد أن تم كل شيء تلقوا الأوامر بأن الذي فعلوه لا يخدم القضية التركية التي من أجلها جاءوا إلى ليبيا التي يعتبرونها بيت المال لهم، وأن المصرف المركزي يجب أن يكون في طرابلس ويجب أن يكون من يتحكم فيه هم الأتراك ولا غيرهم”.

ورأى عضو مجلس النواب أن المجلس الأعلى للدولة يتحجج على إعادة توزيع المناصب السيادية حتى يتحصل على ما يريده من تلك المناصب، وقال: “إذاً هم يعيدون الآن الكرّة ويقولون إنهم يردون إعادة توزيع المناصب حتى يتحصلوا على ما يردون، هذه هي الحقيقة المطلقة التي يجب أن يعرفها الليبيين”.

المزيد من الأخبار