السفارة الأمريكية ترحب بالجهود الأممية لاستئناف مؤتمر الحوار الليبي الشامل

السفارة الأمريكية ترحب باستئناف فعاليات مؤتمر الحوار السياسي الليبي الشامل

أخبار ليبيا 24 – سياسة

رحبت سفارة الولايات المتحدة لدى ليبيا، بالجهود الحثيثة التي تبذلها بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا لاستئناف مؤتمر الحوار السياسي الليبي الشامل.

وحثت السفارة في بيان لها اليوم الخميس، جميع الأطراف الليبية على دعم هذه العملية التي سيمارس الشعب الليبي من خلالها حقه السيادي في تقرير مستقبله.

وهنأت السفارة، الأطراف الليبية على المشاورات البناءة التي جرت في الفترة من 7 إلى 9 سبتمبر الجاري في مدينة مونترو السويسرية تحت رعاية مركز الحوار الإنساني وبحضور بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

وقالت السفارة: “نحن على ثقة من أنّ تحقيق مستقبل أكثر إشراقًا أمر ممكن، حيث تجتمع الأطراف الليبية المسؤولة في حوار سلمي مع الاحترام الكامل لسيادة ليبيا من أجل تحقيق وقف دائم لإطلاق النار وانسحاب القوات العسكرية الأجنبية والمرتزقة وإعادة فتح قطاع الطاقة الليبي بشفافية كاملة فيما يتعلّق بإدارة عائدات النفط والغاز”.

وكانت البعثة الأممية قد أكدت أن المشاركين باجتماع سويسرا قد توافقت آرائهم خلال المشاورات على وجوب إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في نهاية فترة تمتد  لـ 18 شهراً وفق إطار دستوري يتم الاتفاق عليه. وتبدأ هذه الفترة بإعادة تشكيل المجلس الرئاسي وإنشاء حكومة وحدة وطنية.

ونوهت البعثة، إلى أن هذه الحكومة تمثل الجميع وتكرس جهودها لتقديم الخدمات وتهيئة الظروف اللازمة لإجراء الانتخابات الوطنية بما في ذلك تطبيق قانون العفو الذي أقره البرلمان وتسهيل عودة النازحين ومن يعيشون في الشتات كخطوة ضرورية لتحقيق المصالحة الوطنية التي تشتد الحاجة إليها.

وأعربت البعثة، عن ترحيبها باقتراح المشاركين بنقل الوظائف والمكاتب الحكومية الرئيسية مثل السلطة التنفيذية ومجلس النواب، على أساس مؤقت، إلى مدينة سرت بعد تنفيذ الترتيبات الأمنية واللوجستية الملائمة.

كما أعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، عن انطلاق بدء الترتيبات اللازمة لاستئناف مؤتمر الحوار السياسي الليبي الشامل، وذلك بعد أسابيع من المحادثات المكثفة مع الأطراف الرئيسية الليبية والدولية، مشيرة إلى أنه سيتم الإعلان عن ذلك في الفترة القادمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى