اعتقال إعلامي بلجنة مجابهة كورونا في بني وليد من قبل جهة أمنية بمصراتة

الخدمات الصحية بني وليد تعلن اعتقال إعلامي من قبل جهة أمنية بمصراتة

أخبار ليبيا24

أعلن، المكتب الإعلامي بإدارة الخدمات الصحية بني وليد، اعتقال أحد إعلاميي لجنة مجابهة فيروس كورونا بني وليد، من قبل جهة أمنية بمصراتة أثناء تغطيته لعمل فرق التقصي والاستجابة بمنطقة زمزم.

وطالب المكتب، الجهات الأمنية بمصراتة، الثلاثاء، بإطلاق سراح الإعلامي، عبد اللطيف أبوحمرة، مؤكدًا أن الموقوف يعمل في المجال الإعلامي والإنساني.

بدوره، دان رئيس وأعضاء مجلس الإدارة بجمعية السلام بني وليد للأعمال الخيرية، ما وصفه بـ “الاعتقال التعسفي” للإعلامي أبوحمرة.

 واتهمت الجمعية، مجموعة مسلحة بمصراتة باعتقاله عندما كان يؤدي مهمة إنسانية تابعة للجنة التقصي والاستجابة لجائحة كورونا ببلدية بني وليد.

وأكدت الجمعية، أن الاعتقال يعد مخالف لكافة المواثيق الإنسانية و الإقليمية والدولية، كما أكدت أن أبوحمرة من الناشطين في المجال الإنساني التطوعي والإعلامي، وقد وشارك في العديد من المناسبات الإنسانية في ليبيا وخارجها وساهم مساهمة فاعلة في عمليات تبادل الأسرى بين أطراف النزاع في ليبيا وتسيير العديد من القوافل الإنسانية للمناطق المتضررة.

وناشدت الجمعية، من وصفتهم بالخيرين، في مصراتة والمسؤولين وبعثة الأمم المتحدة، والمنظمات الحقوقية والإنسانية المحلية والدولية للتدخل والإفراج الفوري عنه دون قيد أو شرط.