النعاس: تسليم سرت والجفرة سلميًا وجعلها منزوعة السلاح فكرة “تركية ذكيّة”

276

أخبار ليبيا24

قال وكيل وزارة الدفاع في حكومة الإنقاذ الأسبق، محمد النعاس إن تسليم سرت والجفرة سلميًا وتحويلها إلى أماكن منزوعة السلاح هي فكرة “تركية ذكيّة”.

وتابع النعاس خلال تغطية خاصّة أذيعت على قناة “التناصح” التابعة للمفتي المعزول الغرياني :”أعتقد أن الاتراك أذكى فالحل السلمي هو الأساس، أي تسليم سرت و الجفرة بشكل سلميّ و تحويلها لاماكن منزوعة السلاح فكرة ذكية”.

وأضاف وكيل وزارة دفاع حكومة الإنقاذ الأسبق أن حفتر و روسيا يفقدون البعد الاستراتيجي للقصف الجوي والعمليات التعبوية.

وأشار النعاس إلى أن احتمالية نشوب معركة بعيد جدًا، حتى لو قامت القوّات المدعومة من الوفاق ومن تركيا باجتياح سرت المشكلة لن تنتهي؛ لأنه ما زال هناك 250 كيلومترًا على حوض جالو الذي فيه 80% ؜من النفط الخام و الأصول المتعقلة بتصدير و استخراج النفط”.

وأوضح وكيل وزارة دفاع حكومة الإنقاذ أنه في حال وقوع الحرب سنكون وقعنا في المحظور؛ لأن هناك نفطًا خامًا وخزانات لتصديرها، وستكون كلها في خطر.

وحول حكومة الوفاق، قال النعاس إنها حكومة وسلطة أمر واقع، وتعاني من أزمات عديدة في ظل نقص الوعي لدى الشعب الليبيّ حول المطالبة بحقوقه، ولم تضع منذ البداية رؤيا لحل المشاكل والأزمات”.

وأضاف: “لا أطالب الحكومة بأداء أفضل لأنني أعلم أنها غير قادرة، الشيء الوحيد الذي يجب أن تفعله هو تغيير ذاتها و جلدها، بما أنها لا تخضع لسلطة تشريعيّة تراقبها عليها أن تستحدث سلطة استشاريّة تعود لها تكون من أهل الحلّ و العقد”.

وأكّد على أنّ حكومة الوفاق غير قادرة على مواجهة الفساد، لافتًا إلى أنّ الظروف في الميدان لا تنبأ بوقوع معركة عسكريّة وشيكة.

المزيد من الأخبار