صنع الله ينفي فتح حسابات جديدة وتوزيع إيرادات النفط على 3 أقاليم

123

أخبار ليبيا24 – اقتصاد

نفى رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله، نفيا قاطعا جميع الشائعات حول فتح حسابات جديدة وتوزيع إيرادات النفط على ثلاث أقاليم ووضع نسب مئوية لذلك التوزيع.

وأشار صنع الله في بيان صادر عن المؤسسة اليوم الأربعاء، إلى أن جميع تلك الشائعات صادرة من أشخاص غير مشاركين في مفاوضات استئناف إنتاج النفط، وتعكس وجهات نظرهم الشخصية فقط لا أكثر، مؤكدا التزام المؤسسة بالقوانين والإجراءات الليبية.

وقال صنع الله: ” إن موقفنا هو العمل من أجل إعادة الإنتاج حفاظا على ثروة الشعب الليبي وخدمة لمصالحة وتجنيبا للحرب بالمواقع النفطية، ونحن متمسكين بوحدة ليبيا ونقف ضد كل ما من شأنه المساس بوحدتها وسيادتها، ولن نكون جزء من أي عمل ضد ذلك”.

وقد أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط بطرابلس، في سياق هذا البيان، استمرار حالة القوة القاهرة على موانئ الحريقة والبريقة والزويتينة والسدرة ورأس لانوف منذ إعلانها في 18 يناير الماضي، إلى حين سماح آمر جهاز حرس المنشآت النفطية بالمنطقة الشرقية للشركات المشغلة ببدء التصدير، لرفع حالة القوة القاهرة.

وأوضحت المؤسسة، أن إطار المفاوضات الحالي ينحصر في إعادة فتح الإنتاج بعد أن تجاوز سقف خسائر الفرص البيعية الضائعة لسقف 6 مليارات دولار خلال هذا الإغلاق فقط، بالإضافة إلى الخسائر الهائلة التي لحقت بالبنية التحتية والمكامن النفطية.

وأكدت المؤسسة، أن إيداع جميع الإيرادات النفطية سيستمر في نفس حسابات المؤسسة، وسيتم الاحتفاظ بتلك الإيرادات لفترة محددة من الزمن يتم خلالها إطلاق مسارين متوازيين إحدهما للشفافية المالية وفي تكافؤ الفرص والعدالة الاجتماعية بين جميع الليبيين، في حين سيتعلق المسار الثاني بإعادة هيكلة الترتيبات الأمنية لحماية جميع المنشآت النفطية لضمان عدم اعتبارها أهدافا عسكرية ولعدم استخدامها مجددا للمساومات السياسية.

المزيد من الأخبار