ليبيا تواصل جهودها من أجل إحباط كلّ محاولة داعشيّة في البلاد

أخبار ليبيا 24 – آراء حرة

منذ أن وطأت أقدام الدّواعش الأراضي اللّيبيّة بدأت المعارك بين التّنظيم الإرهابيّ داعش الّذي أراد الاستيلاء على كلّ بقعةٍ في البلاد، وبين السّلطات اللّيبيّة الّتي لم تتوقّف يومًا عن محاربة هذا التّنظيم المتشدّد والقضاء على عناصره المجرمين.

عاشت ليبيا واللّيبيون أوقاتًا عصيبة يوم كان التّنظيم يستبدّ بالبلاد وينفّذ هجماتٍ إرهابيّة هنا وهناك، أو يسرق وينهب ثروات البلاد والمواطنين، أو يمارس جرائم الخطف والتّعذيب والقتل وغيرها من أوجه الإجرام الّتي طبعت مسيرة الدّواعش.

ولكنّ ليبيا لم تستسلم يومًا ولم تسلّم أمرها لهذا التّنظيم المتشدّد، بل على العكس قاومت حتّى الرّمق الأخير وما زالت. كما أنّ الشّعب اللّيبيّ وقف وقفة رجل بجانب دولته وحارب معها ضدّ داعش، إلى أن حقّقت ليبيا النّصر في العام 2016 وطردت التّنظيم من الأراضي الّتي كان قد احتلّها مثل سرت، وصبراتة، ودرنة وغيرها من المدن العريقة.

بعد أن طرد داعش من ليبيا، حاول هذا التّنظيم العودة من جديد إلى البلاد معتمدًا شتّى الطّرق بهدف التّحايل على السّلطات وخداع الشّعب. ولكنّ هذه المحاولات غالبًا ما تبوء بالفشل إذ إنّ السّلطات اللّيبيّة تقف دائمًا بالمرصاد أمام هذا الوحش الداعشيّ وتحبط كلّ محاولاته.

ومؤخّرًا، أعلن “الجيش الوطنيّ اللّيبيّ”، أنّ وحدات القوّات المسلحة العربيّة اللّيبيّة اعتقلت المواطن السوري محمد الرويضاني، المكنى أبو بكر الرويضاني، أثناء مشاركته في القتال بأحد محاور العاصمة طرابلس، واصفًا إيّاها بأنّه “أحد أخطر عناصر داعش في سوريا”.

وعن هذه العمليّة، أفاد وزير الأوقاف أنّ اعتقال «الرويضاني» في ليبيا يكشف الهزيمة النفسيّة للإرهابيين.

ويشار إلى أن ناشطين صحافيين كانوا نوّهوا بعد اعتقال الرويضاني، إلى أن هذا الإرهابي يشكل صيدًا ثمينًا لقوات الجيش اللّيبيّ، لما قد يكشفه عن عمليّات نقل المرتزقة لا سيما المتطرفين منهم.

وفي سياقٍ متّصل، أكّد مصدر عسكريّ تابع للجيش الوطني اللّيبيّ أنّ الجيش الوطنيّ اللّيبيّ بكامل وحداته وقوّاته العسكريّة يستعدّ لشنّ عمليّة عسكريّة في مدينة مصراتة، شمال غرب ليبيا، للقضاء على المليشيات المسلّحة.

تصبّ هاتان العمليّات في إطار الجهود المتواصلة الّتي تبذلها السّلطات اللّيبيّة بهدف القضاء على داعش وعناصره، وعلى الميليشيات المسلّحة الّتي تحاول الاستيلاء على البلاد وزرع الخوف في قلوب المواطنين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى