الشاطر: انتخاب رئيس للدولة الآن سيكون عملًا طائشًا

الشاطر : هناك من يحاول تولي السلطة أطول وقت

أخبار ليبيا 24 – متابعات

أعرب عضو المجلس الأعلى للدولة ، عبد الرحمن الشاطر، عن رفضه لإجراء انتخابات رئاسية خلال الفترة المقبلة، خصوصا أنه في حالة إجرائها ستنتهي صلاحيات مجلسه، على غير ما يريدون.

الشاطر زعم، في تغريدة له، أن المرحلة تقتضي انتخاب مجلس نواب فقط كمرحلة تهدئة لضم شمل أطراف الوطن المشتتة، بحسب تعبيره، قائلا “انتخاب رئيس للدولة الآن سيكون عملا طائشا يمزق ولا يوحد”، ليكشف عن رغبتهم في تولي السلطة أطول وقت ممكن.

وجاءت كلمات الشاطر تعليقا على لقاء رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج، أمس الثلاثاء، مع رئيس المفوضية العليا للانتخابات، عماد السايح، لبحث متطلبات المفوضية العليا للانتخابات.

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي في بيان له، أن السايح أكد جاهزية المفوضية، واستعدادها لتنظيم انتخابات في كافة أرجاء ليبيا في أي وقت.

وحسب البيان، أكد السراج حرصه على توفير جميع الاحتياجات والمتطلبات للمفوضية العليا للانتخابات، وتهيئة الظروف الموضوعية المناسبة لإجراء انتخابات باعتبارها خيارًا ومطلبًا عامًا لكل الليبيين من أجل تأسيس الشرعية من مصدرها الأساسي والوحيد وهو الشعب.

وكان السايح التقى قبل ساعات من لقائه مع السراج، السفير الأمريكي لدى ليبيا، ريتشارد نورلاند، حيث أعلنت السفارة الأمريكية، في بيانٍ لها، أن نورلاند اتفق مع رئيس المفوضية على أنه من الضروري أن تكون المفوضية مستعدة، وأن يتم دعمها بشكل ملائم للاضطلاع بمثل هذا الجهد، وذلك مع تزايد احتمالات التوصل إلى وقف إطلاق نار وحوار سياسي حقيقي في الأيام المقبلة.

وأكدت السفارة الأمريكية، مواصلة الولايات المتحدة شراكتها مع مفوضية الانتخابات بحيث يتمكن جميع الليبيين من التسجيل للتصويت والمشاركة الكاملة في انتخاب قادة ليبيا المستقبليين، مشيرة إلى أن نورلاند، هنأ السايح على التزامه وشجاعته في العمل على ضمان ترسيخ الديمقراطية الانتخابية في ليبيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى