النائب أبوبكر الغزالي: المليشيات لم تدخل سرت والجيش على بوابة الـ50 غرب المدينة

 

أخبار ليبيا24- خاص

قال عضو مجلس النواب أبوبكر الغزالي النائب عن مدينة سرت اليوم الأحد لـ”أخبار ليبيا24″ إن الوضع طبيعي في مدينة سرت والقوات المسلحة الآن في منطقة الـ 50 غرب المدينة.

وأضاف الغزالي أن القوات المسلحة من جهة الشرق متواجدة في الهلال النفطي والوادي الحمر والمشهد القادم فيه مفاجأت غير متوقعة.

وأكد النائب أن خروج العائلات من سرت أمر عادي لأن سكان المدينة كانوا شهودًا على العصر والسنوات الماضية أذاقتهم الكثير من ويلات الحرب والدمار وجميع السكان مع القوات المسلحة وقيادتها لتحرير البلاد من الميليشيات والمرتزقة المحتلين.

ولفت الغزالي إلى أن الإنقضاض سيكون بقوة القانون وسحب القوات بناءً على مطالبات دولية وهي مبادرة سياسية وليست هزيمة كما يدعي الطرف الآخر.

وذكر النائب عن مدينة سرت أن الحل لايمكن بوجود مرتزقة وميليشيات ومتطرفين ولايمكن للقوات المسلحة أن تساهم في تدمير العاصمة فقد وصلت إلى تخوم طرابلس.

وأوضح الغزالي أن مضرة الحرب أكثر من نفعها لأن الحرب تعتبر منهكة للموارد البشرية، معتبرًا انسحاب القوات السلحة بأنه عمل كبير للمحافظة على الممتلكات والأرواح، والانسحاب له أبعاد ذكية جداً .

وأفاد النائب أن القوات المسلحة موزعة في كل أنحاء ليبيا ويعرف عن ليبيا أنها شبه قارة من حيث المساحة والقوات المسلحة تغطي رقعة كبيرة من التراب الليبي.

وأشار الغزالي إلى أن المؤامرة الحالية على ليبيا هي أكبر من تركيا، وأمريكا وروسيا وإسرائيل والماسونية خلف التدخل التركي لتدمير المؤسسة العسكرية الليبية مثلما تم تدمير المؤسسة العسكرية في العراق وسوريا واليمن من أجل مستقبل إسرائيل.

وأضاف النائب أن القوات المسلحة جاءت لتحرير طرابلس من الميليشيات والمتطرفين الهاربين من درنة وبنغازي وهم من استنجدوا بتركيا لجلب المرتزقة وهي تعكس هزيمتهم .

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى