خارجية مجلس النواب: إجراءات طباعة العملة المحتجزة بمالطا تتفق عن التشريعات الليبية

أخبار ليبيا24 – متابعات

أكدت لجنة الخارجية بمجلس النواب الليبي، أن إجراءات طباعة العملة الليبية التي جرت في العام 2016 تتفق مع التشريعات الليبية وغير مخالفة لأي معاهدة دولية.

وقالت اللجنة في بيان صادر أمس الإثنين، إنها تنتظر توضيحيا قانونيا من السلطات المالطية بخصوص احتجازها لشحنة من العملة المطبوعة بواسطة شركة “غوزناك” الروسية.

وأشارت اللجنة، إلى أنها بعد اطلاعها على بيان الناطق الرسمي لوزارة الخارجية الأمريكية بشأن شحنة الأوراق المالية المحتجزة في مالطا، فإنها تعمل على متابعة ذلك الملف بالتنسيق مع الجهات ذات الاختصاص.

وعبرت اللجنة، عن استغرابها بشأن البيان الصادر عن الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأمريكية، والذي يلمح إلى أن عملية الطباعة جرت بصورة غير قانونية، وفق نص البيان.

كانت وزارة الخارجية الأميركية، كشفت الجمعة الماضي عن مصادرة الحكومة المالطية مبلغ 1.1 مليار دولار من العملة الليبية وصفتها بـ”المزيفة”، لافتة إلى طباعة شركة “غوزناك”، وهي شركة روسية مملوكة للدولة، هذه الأموال، وأمر بها كيان مواز غير شرعي، حسب الوزارة.

كما أشادت الخارجية الأميركية في بيانها بمصادرة الحكومة المالطية المبلغ، مؤكدة التزامها بالعمل مع الأمم المتحدة والشركاء الدوليين لردع الأنشطة التي تقوض سيادة ليبيا واستقرارها، ولا تتعارض مع أنظمة العقوبات المعترف بها دوليا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى