مقتل قيادي مرتزق بارز في “فرقة السلطان مراد” الموالية لتركيا في العاصمة طرابلس

خسائر كبيرة في صفوف فرق المرتزقة المجندين من تركيا في ليبيا

أخبار ليبيا24

قتل الجيش الليبي يوم الجمعة أحد قادة المرتزقة السوريين من أصول تركمانية خلال المواجهات بالعاصمة طرابلس مجموعات الوفاق المسلحة المدعومة بمرتزقة سوريين جندتهم تركيا للقتال في ليبيا في صفوف قوات الوفاق.

وأعلنت شعبة الإعلام الحربي بالجيش الوطني، مقتل قائد فرقة السلطان مراد المرتزق السوري “مراد أبو حمود العزيزي” في محور طريق المطار في العاصمة طرابلس.

أتى هذا الإعلان في وقت نعى فيه حساب سوري على موقع يوتيوب مقتل القائد السوري ذو الأصول التركمانية. ونشرت على موقع تويتر صورة أظهرت “أبو حمود العزيزي” محمولا فوق حمالة وجهه مضرج بالدماء.

وتأسست “فرقة السلطان مراد” منتصف 2012 قرب مدينة حلب السورية بطلب من الاستخبارات التركية لغاية حماية حقوق التركمان في سوريا، وشاركت في معظم المعارك ضد المقاتلين الأكراد، حيث تتواجد الفرقة في المناطق الخاضعة لسيطرة الجيش التركي في ريف حلب الشمالي والشمال الغربي، وتعتبر من أبرز الفصائل المهيمنة في تلك المناطق نظرا لتلقيها الدعم المباشر من الجيش التركي.

وبعد توقيع الاتفاق بين حكومة الوفاق وتركيا أواخر سنة 2019 بدأت فرقة السلطان مراد في تجنيد المرتزقة للذهاب إلى ليبيا لقتال الجيش الوطني الليبي. ومع بدء إرسال المرتزقة من سوريا إلى ليبيا مطلع العام الجاري ظهرت على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع مصور تظهر مجموعة مسلحة من متطرفي “فرقة السلطان مراد” وهم في طريقهم إلى ليبيا.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى