بسبب تفشي كورونا في سبها.. أمن بلدية توكرة يطالب “حُصّاد” البلدية العائدين من موسم الحصاد الزراعي بالجنوب للخضوع للحجر الصحي

الأمن في توكرة يطالب سائقي آلات الحصاد المشاركين في موسم الحصاد الزراعي في سبها بالخضوع للحجر الصحي

أخبار ليبيا24

طالبت مديرية أمن توكرة سائقي الآلات والمعدات الزراعية الثقيلة والتجار، من سكان المناطق الواقعة في نطاق الحدود الإدارية لبلدية توكرة، الذين شاركوا وواكبوا موسم حصاد محصول القمح والشعير والبرسيم في سبها ومدن الجنوب، بضرورة الخضوع لإجراءات الحجر الصحي الخاصة بفيروس كورونا.

أتى ذلك بعدما شهدت سبها وباءً متطورا بفيروس كورونا المستجد خلال الأيام الماضية، تسبب في إصابة العشرات من أهالي المدينة بالفيروس.

ودعا، مدير أمن توكرة ورئيس الغرفة الأمنية المشتركة العميد رافع البرغثي، المعنيين بالحضور على وجه السرعة إلى مقر المديرية لاتخاذ كافة التدابير اللازمة حيالهم ونقلهم وتوجيههم مباشرة إلى الأماكن والمقرات والفنادق المخصصة للحجر الصحي.

وأكدت المديرية، أن هذه الإجراء يأتي تطبيقا وانصياعا للقوانين واللوائح المعمول بها، والتي حددتها اللجنة العليا لمكافحة وباء كورونا المستجد.

وشددت المديرية، على أن من يخالف هذا الإجراء سيُعرض نفسه للمسألة القانونية، مؤكدة أنها ستضطر للتعامل مع المخالفين بقوة القانون وفق التشريعات النافذة وتطبيقا للوائح المعمول بها.

وأكدت المديرية، أن لديها قائمة كاملة بكافة أسماء الأشخاص المشاركين في موسم الحصاد بسبها، مشيرة إلى أن الأمر لا يمكن التهاون فيه أو إهماله أو المحاباة فيه أو المجاملة ويجب على الجميع التقيد بالتعليمات، التي تأتي في إطار صحة المجتمع أجمع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى