وزير الأوقاف المصري : اعتقال الإرهابي “الرويضاني” في ليبيا يكشف الهزيمة النفسية للإرهابيين

وزير الأوقاف : اعتقال الإرهابي الرويضاني يكشف عن صفحة سوداء للدول الراعية للإرهاب

 

أخبار ليبيا 24

قال وزير الأوقاف المصري الدكتور محمد مختار جمعة،  إن «الإرهابي يحمل خواءً نفسيًّا وروحيًّا كبيرًا، إذ إن المرتزقة لا عقيدة لهم، فضلًا عن أنهم لا وطنية ولا قيم ولا مبادئ ولا أخلاق لهم».

وزير الأوقاف أضاف في تصريحات صحفية، الثلاثاء، أن «استسلام كبار قياداتهم بهذه الصورة المهينة يكشف الهزيمة النفسية للإرهابيين، وأنهم لا يمكن أن يصمدوا أمام عقيدة من يدافع عن دينه ووطنه وأرضه وعرضه وكرامته بحق، فالأرض تقاتل مع أهلها كما يقولون، وأرض الشرفاء مقابر الغزاة والمرتزقة على مدار التاريخ».

وتابع «لا شك أن اعتقال الإرهابي محمد الرويضاني يكشف عن صفحة سوداء للدول الراعية للإرهاب، ويتطلب وقفة دولية جادة لمحاسبة هذه الدول التي تحتضن الإرهاب والإرهابيين».

وكان قد أعلن المتحدث الرسمى باسم الجيش الوطنى الليبى، اللواء أحمد المسمارى، عن تمكن وحدات القوات المسلحة الليبية فى محاور طرابلس من القبض على الداعشى السورى محمد الرويضانى المكنى أبوبكر الرويضانى، أحد أخطر عناصر داعش فى سوريا.

وبحسب المسمارى، انتقل الرويضانى إلى ليبيا برعاية المخابرات التركية كأمير لفيلق الشام. وألقى قبض عليه وهو يقاتل مع مليشيات حكومة السراج التى يقودها ضباط أتراك.

وقال المسمارى، إن “هذا دليلا آخر على العلاقة بين أردوغان وتنظيم داعش التكفيرى والتنظيمات المتطرفة عامة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى