السفارة الأمريكية تؤيد بيان مجموعة الاتصال بشأن وقف القتال في ليبيا وبدء حوار سياسي

تأييد السفارة جاء تعليقا على بيان اجتماع فريق مجموعة الاتصال حول ليبيا

أخبار ليبيا 24 – متابعات

أعربت السفارة الأمريكية لدى ليبيا، عن تأييدها لنداء الاتحاد الأفريقي للجهات الليبية من أجل وضع مصلحة بلادهم فوق كل الاعتبارات الأخرى ومراعاة وقف إطلاق نار فوري وغير مشروط للسماح بإعادة إطلاق حوار ليبي موحد، بعيدًا عن التدخل الخارجي.

وجاء تأييد السفارة، في تغريدة عبر موقعها الرسمي، تعليقا على بيان اجتماع فريق مجموعة الاتصال حول ليبيا، بالأمس، الذي أعرب عن قلقه العميق إزاء الجمود السياسي والتدهور الخطير للحالة الأمنية في ليبيا واستمرار القتال بين المتحاربين على حساب الطموحات المشروعة للشعب الليبي.

وكررت مجموعة الاتصال، في بيان، عقب الاجتماع، تضامنها الكامل مع الشعب الليبي، وأكدت من جديد التزامها بوحدة ليبيا وسلامتها الإقليمية والحفاظ على مواردها الطبيعية لمنفعة الليبيين وحدهم، كما أعربت عن أسفها لتدهور الحالة الإنسانية في ليبيا، التي تفاقمت إلى أقصى حد بسبب جائحة فيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى