مادي يطالب النشطاء والإعلاميين بمنع نشر أي تحركات للقوات في الجبهات

مادي يؤكد أن التعليمات صدرت من القيادة العامة وتتسبب في كشف تحركات الجيش

أخبار ليبيا 24 – متابعات 

قال آمر المنطقة العسكرية الغربية التابعة لقوات الجيش الوطني، العميد إدريس مادي، صباح اليوم الإثنين، إنه “بناءً على تعليمات القيادة العامة بخصوص نشر النشطاء والإعلاميين لتحركات القوات المسلحة العربية الليبية المجاهدة يمنع نشر أي تحرك للقوات المسلحة”.

مادي طالب، في تعميم له، بعدم “نشر أو التنبيه عن العمليات العسكرية بحجة رفع المعنويات، وعدم نشر انتقال القوات ما بين المدن وتحشيداتها، بالإضافة لعدم إعطاء أي معلومات تخص أبنائنا المجاهدين المتواجدين في خنادق الموت”.

وأوضح  أن الأمر هام وللتعميم، قائلاً  “ممنوع الصور ومقاطع الفيديو .. حتى انتصارات الجيش وسيطرتها على الموقع وتحريرها”، مطالبًا بإعطاء فرصه للجنود لتأمين أنفسهم في المواقع المُحررة الجديدة.

مادي أضاف “من خلال استعجالك وحبكم وفرحتكم بنصر أبنائكم تتسبب في كشف مواقعهم من خلال نشركم لتقدماتهم وانتصاراتهم وهذا الأمر يسبب خطر وتأخير في التقدم و النصر.. فإنك تقوم بإعطاء الإحداثيات للعدو بطريقه غير مباشرة”.

وتابع “خلوا حربكم صامته.. اقهرو عدوكم بهدوئكم وثباتكم ويقينكم بأن النصر على يد أبنائكم قادم بأذن الله.. ركزوا على الجبهة الخلفية من خونه وخلايا مارقة.. خلوكم عيون للجيش وليس عيون على الجيش”.

وطمأن مادي الليبيين النشطاء والمتابعين بقوله “اطمئنوا أي شيء أمام جنودكم الأبطال اعتبروه ممسوح ومنتهي.. الجيش قادر بإرادة الله ودعواتكم فقط على النصر و التمكين”.

 

واختتم “المطلوب منكم يا جنود الوطن الإعلاميين والنشطاء، هو العمل على تحرك الجماعات الإرهابية المارقة ومواقع تواجدهم وأعدادهم وخسائرهم وسرقاتهم واستباحتهم للأرض والعرض”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى