الخارجية الإيطالية : “إيريني” أداة مهمة للتأكد من انتهاكات حظر الأسلحة بحيادية وتوازن

الخارجية الإيطالية : لا يوجد حل عسكري في ليبيا ويجب فتح حوار سياسي وفقًا لنتائج مؤتمر برلين

أخبار ليبيا 24

قالت وزارة الخارجية الإيطالية، اليوم الثلاثاء، إن نائبة وزير الخارجية الإيطالي مارينا سيريني، أجرت اتصالاً هاتفيًا مع كاتبة الدولة للشؤون الخارجية التونسية سلمى النيفر.

وأعربت سيريني عن قلق حكومتها بشأن تجدد الأعمال العدائية في ليبيا في الأسابيع الأخيرة، مؤكدة أنه بالنسبة لإيطاليا لا يوجد حل عسكري في ليبيا.

وأكدت سيريني أنه من الضروري البدء من الوقف الفوري للقتال ووقف إطلاق النار والحوار السياسي وفقًا لنتائج مؤتمر برلين حول الأزمة الليبية، مشيرة إلى أن المهمة البحرية إيريني التي قررها الاتحاد الأوروبي ، ستكون أداة مهمة للتأكد من كل انتهاك لحظر الأسلحة بحيادية وتوازن.

وكانت الدول المعنية بالملف الليبي أطلقت رسمياً في اجتماع لها منتصف فبراير الماضي وبمشاركة الأعضاء الخمسة الدائمين في مجلس الأمن، لجنة متابعة دولية بشأن ليبيا، وذلك خلال لقاء ضم مسؤولين من 12 دولة، على هامش مؤتمر ميونخ للأمن في ألمانيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى