بعد وصفها بتسويق الووهم .. الشاطر: البعثة الأممية تسعى للإبقاء على حفتر

الشاطر يتسأل لماذا الإصرار على استمرار البعثة ودورها المريب؟

أخبار ليبيا 24 – متابعات

رأى عضو المجلس الأعلى للدولة عبد الرحمن الشاطر، أن البعثة الأممية تسعى لمشاركة قائد الجيش الوطني للمشير خليفة حفتر والإبقاء عليه برغم كل ما ارتكبه في ليبيا، مُبديًا استغرابه من أي مقترح سلمي للأزمة برعاية أممية.

الشاطر ذكر في تدوينة له، عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، عندما أسمع من سياسي يقترح حلاً سلميًا للأزمة برعاية البعثة الأممية أزداد يقينًا أنهم لم يتعلموا الدروس”.

وأردف “البعثة تسعى لمشاركة حفتر والإبقاء عليه برغم كل المآسي التي ارتكبها في ليبيا، والبعثة عمّدت فشلها باستقالة سلامة، فلماذا الإصرار على استمرار دورها المريب؟”.

وكان الشاطر، الذي دائمًا ما ينتقد أداء بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، قد رأى أن الممثل الخاص سابقاً  غسان سلامة أصبح يتصرف وكأنه وصيٌ على ليبيا، مشيرًا إلى أنه متى يفهم سلامة بأن مهمته دعم استقرار ليبيا وليس وصيًا عليها.

وذكر الشاطر، أنه كثيرًا ما حذّر “من ألاعيب البعثة الأممية وبالذات الغموض الذي تمارسه، بعد مساعيه الفاشلة خلال السنتين الماضيتين”، على حد قوله.

وأعرب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج، عن ترحيبه بجميع المبادرات السياسية التي تدعو إلى إيجاد حلول سلمية للأزمة الراهنة بعيداً عن الاقتتال وفرض الأمر الواقع بقوة السلاح وحقنا للدماء.

ورغم ترحيب السراج ظاهريا بالمبادرات السياسية، إلا أنه أكد في بيان لمكتبه الإعلامي، على ضرورة توحيد الصفوف لدحر ما وصفه بـ”المعتدي” وتبديد حلمه في الاستيلاء على الحكم بقوة السلاح، وتكثيف الجهود للمساهمة مع أبناء الوطن في بناء الدولة المدنية الديمقراطية المنشودة، بحسب زعمه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى