أهالي الشويرف يهددون بقطع المياه عن طرابلس إذا استمر القصف التركي على المنطقة

أهالي الشويرف يطالبون الوفاق بعدم إدخال الشويرف في الصراع وإلا ستكون لهم ردة فعل على جميع المستويات

أخبار ليبيا 24

ندد أهالي منطقة الشويرف بالقصف التركي الذي طال الآمنين وقض مضاجعهم باستهداف بيوت المواطنين وممتلكاتهم، في ظل عدم وجود أي عسكريين أو مسرح عمليات عسكرية داخل المنطقة.

أهالي الشويرف عبّروا، في تسجيل مرئي، عن أنفسهم إزاء الموقف الدولي وبعثة الأمم المتحدة التي تخلت عن مسؤولياتها في قرار حماية المدنيين تحت رقم 1973 الصادر عن مجلس الأمن الدولي، وفقا للبيان.

ووجهوا استنكارا شديد اللهجة إلى حكومة الوفاق بأن تكف عدوانها عن منطقتهم الآمنة، وعدم إدخال الشويرف في صراع قائم، وإلا ستكون لهم ردة فعل على جميع المستويات؛ بحيث إذا تكرر العدوان سيضطروا إلى سحب أبناء المنطقة العاملين داخل منظومة النهر الصناعي الذي سيترتب عليها قطع إمدادات المياه عن طرابلس حتى توقف العدوان التركي عليهم.

وتعرض أحد المنازل ببلدة الشويرف، أول أمس الثلاثاء، إلى قصف الطيران المسير التركي الداعم لحكومة الوفاق في حربها ضد قوات الجيش الوطني التي تسعى لتحرير طرابلس من المليشيات والجماعات الإرهابية المسيطرة عليها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى