مسؤول بشركة البريقة: فرض القوة القاهرة على رصيف البريقة طبرق قرار خاطئ

أخبار ليبيا24- خاص

قال مدير إدارة منطقة طبرق في شركة البريقة عيد حدوث لـ”أخبار ليبيا24″ اليوم الجمعة، إن فرض القوة القاهرة على رصيف ميناء البريقة عن طريق المؤسسة الوطنية للنفط قرار خاطئ وغير صائب.

وأضاف حدوث أن رصيف البريقة في طبرق لايصدر النفط الخام ولكنه يستقبل المنتوجات النفطية، مؤكدًا أن القوة القاهرة لم تثني عزائمنا والوقود متوفر ولدينا مخزون استراتيجي من البنزين في مستودع طبرق وليس لدينا أزمة وقود خلال شهر رمضان ومابعده.

وأشار مدير إدارة منطقة طبرق إلى أن مستودع رأس المنقار بمدينة بنغازي يستقبل ناقلات الوقود والغاز ويقوم بالتوزيع على كل المدن حتى أمساعد شرقاً.

وأوضح حدوث أن شركات ليبيا نفط والراحلة والطرق السريعة والشرارة تعمل في كل الأوقات والظروف في توزيع الوقود والغاز، إضافة إلى أن شركات النقل تعمل بكل طاقتها لنقل الوقود إلى كل المناطق.

وأفاد أن شركة البريقة في بنغازي تزود محطة السرير الكهربائية بـ 2 مليون لتر من الديزل يومياً، موضحًا أن بعض المحطات الكهربائية التي تعمل بالغاز تزودها شركة البريقة في بنغازي بالديزل لتغطية العجز في الشبكة الكهربائية.

وأفاد مدير الإدارة أن إنتاج مصفاة طبرق من الديزل كافي لمنطقة طبرق والمناطق المجاورة، مشيرًا إلى أن شركة البريقة شركة خدمية وهي ملزمة بتوفير الوقود والغاز في كل الأوقات وفي كل الظروف بالعاملين فيها في كل المواقع.

وكانت المؤسسة الوطنية للنفط أعلنت في يناير الماضي حالة القوة القاهرة على موانئ البريقة وراس لانوف والحريقة والزويتينة والسدرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى