عقب بيان حفتر.. فرنسا: حل النزاع في ليبيا لا يمكن أن يتم عبر القرارات أحادية الجانب

فرنسا تؤكد تمسكها بوحدة واستقرار ليبيا

أخبار ليبيا 24 – متابعات

علقت الخارجية الفرنسية، اليوم الثلاثاء، على كلمة قائد الجيش الوطني المشير خليفة حفتر وإلغاءه اتفاق الصخيرات، مؤكدة أن الحوار هو السبيل الوحيد لتسوية النزاع في ليبيا.

وأوضح متحدث الخارجية الفرنسية، في بيانٍ إعلامي له، أن حل النزاع في ليبيا لا يمكن أن يتم إلا عن طريق الحوار بين الأطراف برعاية الأمم المتحدة، وليس عبر القرارات أحادية الجانب.

وأضاف أنه لا يوجد هناك أي بديل لحل سياسي شامل ضمن مقررات مؤتمر برلين، مؤكدا تمسك فرنسا بوحدة واستقرار ليبيا.

ولم يذكر البيان الفرنسي خليفة حفتر بالاسم، لكنه صدر على خلفية إعلان حفتر قبوله ما اعتبره تفويضا من الشعب الليبي بإدارة البلاد والخروج من اتفاق الصخيرات بشأن التسوية السياسية مع حكومة الوفاق برئاسة فائز السراج.

وأعلن خليفة حفتر، في بيان مرئي له، أمس الإثنين، أن الاتفاق السياسي دمر البلاد وقادها إلى منزلقات خطيرة، مُتابعًا  “نعبر عن اعتزازنا بتفويض القيادة العامة لقيادة شؤون البلاد واستجابتنا لإرادة الشعب”.

كما أعلن أيضًا تجميد العمل بالاتفاق السياسي الموقع في مدينة الصخيرات المغربية برعاية الأمم المتحدة، وأعلن تنصيب نفسه بديلاً للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق لتسيير أمور البلاد السياسية والاقتصادية والأمنية.

Exit mobile version