تصفية أحد متطرفي درنة في محور “عين زارة” عقب مشاجرات وخلافات بينهم

أخبار ليبيا24

أكد مصدر مطلع تصفية المتطرف سالم نبيل يوسف الحصادي مواليد 1995 ومن سكان منطقة الجبيلة في مدينة درنة والمطلوب لدى السلطات الأمنية والعسكرية الليبية أثناء تواجده في إحدى “التبات” في محور عين زارة مساء السبت.

وأضاف المصدر أن مصادر أخرى أشارت إلى أن مشاجرة وخلافات مسلحة وقعت في صفوف قوات الوفاق في محور عين زارة مما أدى إلى مقتل المتطرف سالم.

وأشار المصدر إلى أن الحصادي أعلن ولاءه لتنظيم الدولة في مدينة درنة خلال العام 2014، حيث انضم إلى مجلس شورى مجاهدي درنة وأصبح من ضمن ما يعرف “السرية الأمنية” خلال العام 2015.

وأوضح المصدر أن الحصادي اعترف من خلال اعترافاته أثناء إعتقاله من قبل جهاز مكافحة الإرهاب أنه قد بايع تنظيم الدولة وقد شهد وحضر عمليات التصفية التي ينفذها عناصر التنظيم في مدينة درنة.

ولفت المصدر إلى أن المتطرف الحصاي تم نسليمه إلى مدينة البيضاء قبل أن يهرب باتجاه مدينة مصراتة خلال العام 2018.

وأفاد المصدر أنه عرف عن المدعو سالم تعاطيه المخدرات وحبوب الهلوسة ولديه قضية قتل، بعد أن أقدم على قتل الشاب قُصي محمد فرج الضراط ) من سكان منطقة الجبلية درنة وذلك خلال شجار وقع بينهم.

وأكد المصدر أن الحصادي نفذ جريمة قتل أخرى وكان يشاركه المدعو ” أ ” بعد أن قاما بقتل شخص من مدينة البيضاء أثناء قيادة سيارة له في “مفترق الطلحي” ليقوم المدعو ” أ ” بتسليم نفسه والآن متواجد في إحدى السجون الشرعية للدوله الليبية.

وذكر المصدر أن سالم هرب برفقة شقيقه يوسف باتجاه مدينة مصراتة ومنها إلى مدينة طرابلس بحكم تواجد شقيقتهم في منطقة عين زارة.

وأضاف أنه تم القبض علي الشقيقين أثناء تواجدهم في إحدي المزارع بمدينة مصراتة مساء الأربعاء 02 يناير 2019 ليتم الإفراج عنهم بعد فترة من سجنهم، مؤكدًا أن مصادر أشارت إلى أنه تم نقلهم إلى سجن التابع لمليشيا “قوة الردع الخاصة  وليخلي سبيلهم وينضموا إلى قوات الوفاق في المعارك ضد القوات المسلحة.

وأشار المصدر إلى أن المتطرف يوسف من مواليد 1993 قد قتل في شجار مسلح وقع بين عناصر قوات الوفاق في 16 فبراير 2019 .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى