بينهم إرهابيين..عدل الوفاق تقر بهروب 384 سجينا من صرمان

أخبار ليبيا24

تضمنت أعمال الدخول إلى مدينتي صبراتة وصرمان من قبل قوات الوفاق على جرائم عدة أهمها مشاركة الإرهابيين وقادة التكشيلات الإجرامية التي سيطرت على العاصمة طيلة سنوات لأجل التكسب المادي واستغلال الفوضى.

وكان أيضًا من أبرز الانتهاكات التي قامت بها قوات الوفاق هي إطلاق عدد كبير من المساجين والمعتلقين في قضايا مختلفة في سجون المدينتين حيث يرجح أن تكون وصلت أعدادهم إلى 600 سجين تختلف أسباب سجنهم من إيقاف احتياط على ذمة قضايا او سجن بناء على حكم محكمة مبنى على إجراءات قانونية صحيحة.

كما أن من بين هؤلاء المساجين والموقوفين أفرادًا يتعبون تنظيمات إرهابية شاركوا في أعمال مسلحة ضد الأجهزة الأمنية والعسكرية في أكثر من مناسبة.

الباحث الألماني ولفرام لاتشر نشر عبر حسابه في موقع “تويتر” “حدثت كارثة أمس عندما قامت القوات المتحالفة مع حكومة الوفاق الوطني بدفع قوات حفتر خارج صبراتة وصرمان”.

وقال الباحث الألماني والمهتم بالشأن الليبي و صاحب كتاب “Libya’s Fragmentation: Structure and Process in Violent Conflict” الذي صدر شهر فبراير الماضي عبر تغريده له علي حسابه الشخصي في تويتر :”تم إطلاق سراح جميع السجناء البالغ عددهم حوالي 600 سجين في المدينتين، من بينهم سجناء سياسيون، ومهربي وقود، و تجار بشر “مهربين” ، و متطرفين ، و قتلة”.

وزارة العدل في حكومة الوفاق أعلنت اليوم الأربعاء أن 384 سجينًا هربوا من سجن صرمان مدعية أنهم هربوا بعد تمرد في مؤسسة الإصلاح والتأهيل ما أدى إلى هروب جماعي للموقوفين في قضايا عدة.

وادعت الوزارة أيضًا أنها أصدرت أوامرها لجهاز الشرطة القضائية في فتح تحقيق عاجل وشامل للوقوف على خلفيات هذه الأحداث وتحديد المسؤولين عنها لاتخاذ الإجراءات القانوينة حيالهم، حسب زعمها.

ورغم أن قناة “ليبيا الأحرار” أحد الأذرع الإعلامية لتيار الإسلام السياسي ولحكومة الوفاق نشرت عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن قوات الوفاق أطلقت سراح مدنيين اعتقلتهم “ميليشيات حفتر” بمقر المباحث الجنائية في صرمان لرفضهم العدوان ومشروع حفتر.

إلا أن وزارة عدل الوفاق ناقضتها وخالفت هذا الادعاء حيث أكدت أنه لا وجود لأي محتجزين بشكل غير قانوني داخل بعض المقرات بمدينة صرمان، مؤكدة أنه لاوجود لأي محتجز داخل مؤسسة الإصلاح والتاهل صرمان بطريقة غير قانونية.

وكل تلك الأفعال من قتل وتهريب السكان وحرق مراكز الشرطة وهدمها وتهريب المساجين أفعال قامت تلك الجماعات الإرهابية بارتكابها في مدن عدة عندما حاولت السيطرة عليها قبل أن يتم تطهيرها من قبل القوات المسلحة.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى