بعد ظهور عناصر متطرفة بمسرح العمليات.. باشاغا يصف المهاجمين على صبراتة وصرمان بـ “أسلاف النضال”

باشاغا طالما تحدث عن محاربة العناصر المتطرفة

أخبار ليبيا24

رحّب وزير الداخلية في حكومة الوفاق فتحي باشاغا اليوم الإثنين بالعملية التي شنتها قوات الوفاق المدعومة بعناصر لها ارتباطات وثيقة بالتنظيمات المتطرفة، في مدينتي صبراتة وصرمان، واصفًا أنهم “أسلاف النضال”.

وقال باشاغا، على تويتر، “أسلاف النضال منذ 2011 يواصلون نضالهم وهم في عليين من خلال خلفائهم البواسل توارثوا المجد عنهم كابراً عن كابر. المهزوم يشقى بالهزيمة والفخر للشهداء ومن خلفهم بصدق ووطنية”.

وأضاف، “هنيئاً لرجال الوطن البواسل الذين رووا بدمائهم وتضحياتهم ثرى ليبيا الطاهر من أبوقرين مروراً بالعاصمة العصية حتى صرمان وصبراتة والعجيلات طوق ملتحم بالدماء لن ينفك وسيقتلع شأفة الدكتاتورية والاستبداد نحو دولة مدنية حرة”.

وأتى هذا التهليل في وقت أثبت فيه تسجيل مصور مشاركة عناصر من شورى ثوار بنغازي الإرهابي على رأسها الإرهابي “فرج شكو” في عملية اقتحام مدينتي صبراتة وصرمان.

وكان باشاغا قد صرح أكثر من مرة على محاربة الجماعات الإرهابية والمتطرفة، لكن ظهور المتطرف “فرج شكو” في مسرح العمليات ضمن صفوف القوات المهاجمة على صبراتة وصرمان أثبت عكس ذلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى