سيالة والمشري يبحثات استهداف المنشآت والطواقم الطبية وإجراءات مجابهة جائحة كورونا

الاجتماع جاء عقب القصف الذي استهدف مستشفى الخضراء بطرابلس

أخبار ليبيا 24 – خبر  

بحث رئيس مجلس النواب المنعقد في طرابلس، حمودة سيالة، مع رئيس المجلس الأعلى للدولة ، خالد المشري، تداعيات ما أسماه “العدوان” على العاصمة وضواحيها.

وقال المكتب الإعلامي لمجلس نواب طرابلس، في بيان له، إن سيالة ونائبيه جلال الشويهدي ومحمد آدم لينو، التقوا مع خالد المشري، ونائبيه محمد بقي وفوزي العقاب، بمقر المجلس الاستشاري.

وذكر البيان أن الاجتماع ناقش آخر التطورات السياسية والاقتصادية، وتداعيات “العدوان” على طرابلس وضواحيها، بجانب ما أسماه “الاستهداف الممنهج للمنشآت والطواقم الطبية من قبل العصابات الخارجة عن القانون والشرعية”، بالإضافة إلى الإجراءات والتدابير المتخذة لمجابهة جائحة فيروس كورونا المستجد.

وكانت وزارة الصحة بحكومة الوفاق، أعلنت أن القصف الذي استهدف مستشفى الخضراء بالعاصمة طرابلس أدى لفصل مولد التغذية الكهربائية عن المستشفى ونقل المرضى خارج المستشفى ومن بينهم مصابين بفيروس كورونا، ما فاقم الوضع الصحي والإنساني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى