الشاطر يحرض على مواصلة استهداف إمدادات الحكومة الليبية للبلديات بالمنطقة الغربية

الشاطر: هناك أنباء تشير إلى أن الرئاسي يدرس وقف الضربات الجوية بحجة تمكين توصيل المساعدات الإنسانية

أخبار ليبيا24

حرّض عضو مجلس الدولة عبدالرحمن الشاطر حكومة الوفاق على مواصلة قصف إمدادات الحكومة الليبية في بنغازي للمنطقة الغربية، للتغلب على جائحة فيروس كورونا.

وأشار الشاطر إلى أن هناك أنباء تشير إلى أن المجلس الرئاسي يدرس وقف الضربات الجوية على إمدادات الحكومة الليبية للمنطقة الغربية، معتبرًا أن هذا النبأ مزعج.

وقال الشاطر، على تويتر، “فيه أخبار أن الرئاسي يدرس إصدار تعليمات لوقف الضربات الجوية المستهدفة قطع إمدادات العدو بعد تدمير شحنة جوية على مهبط ترهونة”. وأضاف، “الحجة تمكين توصيل المساعدات الإنسانية لها”.

وقال، “الخبر مزعج أتمنى على الرئاسي إصدار بيان ينفيه دعما لرجال المحاور. السكوت يسبب بلبلة”.

واستهدفت طائرة تركية مُسيرة على مدار الأيام الماضية إمدادات الحكومة الليبية للبلديات التابعة لها في المنطقة الغربية، من بينها استهداف طائرة شحن في ترهونة كانت تحمل مستلزمات طبية ودوائية.

وأعربت الحكومة الليبية عن استنكارها الشديد لهذا الاستهداف، حيث أعرب رئيس مجلس وزراء الحكومة الليبية، عبدالله الثني، عن إدانته الشديدة للاستهداف المتكرر لشحنات المواد الطبية والغذائية والمحروقات التي ترسلها الحكومة للبلديات التابعة لها بالمنطقة الغربية من قبل الطيران التركي المسير لقوات الوفاق.

واستنكر الثني يوم الأحد استهداف طائرة شحن محملة بالمستلزمات الطبية لمواجهة وباء كورونا أثناء هبوطها في مدرج مهبط ترهونة، مؤكدًا أن الشحنة كانت لتجهيز العديد من المستشفيات لمواجهة وباء كورونا المستجد في مناطق غرب البلاد.

وقال الثني، “كان حري بحكومة العمالة التي تدعم الحشد الميليشياوي الإرهابي واستقوت بالطيران التركي المسير أن تلتفت هي للمستشفيات المتهالكة التي هي على مقربة منها، لكنها بدل ذلك استهدفت الشحن التي سيرت إليها لمواجهة الوباء”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى