المسماري: منطقة رابش أبوسليم تشهد أكثر الاشتباكات عنفًا

المسماري: القوات المسلحة على تخوم قلب طرابلس

أخبار ليبيا 24 – متابعات

أكد الناطق باسم قوات الجيش الوطني، اللواء أحمد المسماري، اندلاع اشتباكات عنيفة هذه الأيام مع القوات التابعة لحكومة الوفاق، موضحا أن منطقة رابش أبوسليم تشهد أكثر الاشتباكات عنفا.

المسماري قال ، في مؤتمر صحفي له أمس الأحد، إن مليشيات الوفاق تعتمد بشكل كلي على الطائرات المسيرة التركية، مؤكدا أن قوات الجيش أصبحت على تخوم قلب طرابلس، مشيراً إلى تدمير 25 آلية مسلحة تابعة لميلشيات الوفاق في الوشكة، يوم الجمعة الماضي.

وأضاف أن جرائم المليشيات ضد المدنيين فاقت الوصف، حيث قصفت صهاريج تابعة لمدنيين كانت ذاهبة للمنطقة الغربية، كما قاموا باستهداف طائرة في ترهونة بعد هبوطها بـ10 دقائق كانت تحمل معدات طبية لمستشفى ميداني لمكافحة فيروس كورونا.

وتابع “نحترم الهدنة وعازمون على إنهاء الغزو التركي ووجود الميليشات الإرهابية”، مؤكدا أن قوات الجيش تصدت لهجوم شامل على كامل قوات الجيش أمس من قبل المليشيات، كما دعا المجتمع الدولي لتحمل مسؤوليته تجاه أبناء الشعب الليبي.

ولفت إلى تلقيه تعليمات من القائد العام المشير خليفة حفتر للتصدي إلى فيروس كورونا المستجد، موضحا أن هناك تعليمات بإنشاء مستشفيات عسكرية في جميع أنحاء البلاد لمواجهة الفيروس القاتل، وأن الجيش لديه غرف عمليات لبسط السيطرة على كامل عموم ليبيا.

وفي سياق متصل، قال المسماري: “إن قوات الجيش في محور بوقرين، قامت فجر الثلاثاء باستهداف عدد من الأهداف المختارة من بنك المعلومات، وذلك تنفيذًا للمهام القتالية من قبل وحدات القوات”.

وأضاف، في بيانٍ إعلامي له، “تم استهداف خمس سيارات مسلحة وخيمتين للمسلحين، ومرصدين بهما أربع سيارات مسلحة وخيمتين للمسلحين، وعدد اثنين من مباني غرف عمليات وعدد ثلاثة عشر سيارة مسلحة، ومرصد للعدو”.

وتابع “كانت النتائج الإجمالية؛ عدد اثنان وعشرون سيارة مسلحة، وأربع خيام للمسلحين، عدد اثنين مبنى بها غرف عمليات”.

Exit mobile version